Friday, March 22, 2019
اخر المستجدات

أبو زهري: مصير حكومة التوافق في مهب الريح


| طباعة | خ+ | خ-

الوطن اليوم / غزة

أكد المتحدث باسم حركة حماس سامي أبو زهري، أن مصير حكومة التوافق أصبح في مهب الريح.

وقال أبو زهري خلال لقاء متلفز صباح اليوم، إنه ليس على موظفي غزة القلق، داعيا الحكومة للقلق على مصيرها إن استمرت بتنكرها لقطاع غزة.

وأشار أبو زهري إلى بيان الحكومة بخصوص موظفي غزة، لافتا إلى أنه لم تخرج أي جهة حكومية بشكل رسمي لتنفي البيان أو لتعتذر عنه.

وأوضح أن حماس ليس لديها أي اعتراض على عودة الموظفين المستنكفين، لكن في إطار حل عام لقضية الموظفين كافة، مشددا على أن موظفي غزة شرعيون، وسيتلقون رواتبهم سواء من هذه الحكومة أو من غيرها.

وتساءل أبو زهري، عن أي حكومة في العالم، تتعامل مع شعبها باشتراطات، لتنفذ واجباتها، في إشارة لشروط حكومة التوافق للإعمار وتقديم الخدمات للشعب الفلسطيني.

وأضاف:”الحكومة لم تتحرك لتقدم أي شيء للمنكوبين والنازحين، ولم نسمع عن شيء ينهي أو يخفف من الأزمة”.

وشدد المتحدث باسم حماس، أن الحكومة تريد انقلاب حقيقي بإبعاد حماس وكافة أفراد الحكومة السابقة عن المشهد تماما في غزة.

وأضاف أبو زهري: “هم نعاج أمام الاحتلال وأسود أمام شعبنا”، معتبراً أن “التوافق”  تخدم جزء من الجغرافيا وتعاقب الجزء الآخر.

وبين أن حماس وافقت على مصالحة بدون تمييز، لخدمة الشعب الفلسطيني، مؤكداً أن حركته تريد للمصالحة الحقيقية أن تمضي.

وحذر أبو زهري من استمرار تنكر الحكومة لواجباتها تجاه غزة، قائلا:” إن استمر الوضع على ما هو عليه، لن يبقى أمامنا إلا خيار واحد لا نريد الوصول إليه.

وتابع:” حكومة التوافق بسياستها تجاه غزة، تعدم الخيارات أمام حماس والشعب الفلسطيني، ولن نسمح لها بمعاقبة الشعب الذي وقف مع المقاومة.

وأشار أبو زهري، إلى أن حماس تقّيم الموقف باستمرار، وأنها ستتخذ المواقف المناسبة في ظل التطورات.

ولفت المتحدث باسم حماس، إلى وجود اتصالات مستمرة مع الفصائل الفلسطينية، منوها إلى أن حركته ستدعوها لاجتماع لبحث آخر تطورات المصالحة وأداء الحكومة.