Friday, May 24, 2019
اخر المستجدات

أبو مازن في القاهرة اليوم للقاء السيسي


| طباعة | خ+ | خ-

يصل الرئيس الفلسطيني محمود عباس، اليوم الاربعاء، إلى القاهرة للقاء الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، بناء على الدعوة التي تلقاها، لبحث آخر الأوضاع والمستجدات في الأراضي المحتلة.

وقال السفير الفلسطيني في عمان عطا الله خيري إن اللقاء الثنائي سيبحث “الأوضاع في الأراضي المحتلة، وعدوان الاحتلال الإسرائيلي المتواصل ضد الشعب الفلسطيني، كما حدث مع الجريمة المرتكبة بحق عائلة دوابشة على يدّ المستوطنين المتطرفين”.

وأضاف، لصحيفة “الغد” الاردنية، أن” المباحثات ستتناول انتهاكات الاحتلال ضدّ القدس المحتلة، والمسجد الأقصى المبارك، وانسداد الأفق السياسي إزاء التعنت الإسرائيلي”.

وأوضح أن “الرئيس عباس سيقوم، بعد منتصف الشهر الجاري، بجولة أوروبية، تشمل عدداً من الدول، منها إيطاليا وفرنسا، كما ستكون لديه محطة في موسكو، وذلك قبيل التوجه إلى دورة الجمعية العمومية للأمم المتحدة”.

وبين السفير خيري ضرورة “ايجاد الضغط الدولي اللازم لجهة كفّ الاحتلال عن عدوانه المتواصل ضدّ الشعب الفلسطيني”.

من جانبه، أكد عضو اللجنة المركزية لحركة “فتح” عزام الأحمد أهمية “اللقاء الفلسطيني – المصري، اليوم، والذي يأتي في إطار المشاورات المستمرة من أجل مواجهة الوضع الراهن، في ظل العدوان الإسرائيلي المتصاعد ضدّ الشعب الفلسطيني”.

وأشار، في حديث للصحيفة الاردنية ، إلى أهمية “البحث في التحرك الفلسطيني العربي، بخاصة خلال الأيام القليلة القادمة ونحن على أبواب دورة جديدة للأمم المتحدة، وإعلان فرنسا والاتحاد ألأوروبي عن أنهم سيتقدمون بالمبادرة الفرنسية”، لإنهاء الاحتلال وإقامة الدولة الفلسطينية على حدود العام 1967.

على صعيد متصل؛ حول اجتماع المجلس الوطني الفلسطيني، الذي تقرر تأجيله بعدما كان مقرراً عقده الأسبوع المقبل، قال ألأحمد “لقد كانت هناك دعوات للتأجيل، من بعض أعضاء المجلس الوطني وبعض القوى والفصائل الفلسطينية”، مثل حركتي “حماس” و”الجهاد الإسلامي”.

وتابع قائلاً أن “قوى، مثل الصاعقة والجبهة الشعبية – القيادة العامة، طالبت بعدم عقد الاجتماع داخل فلسطين، نظراً لكونها ما زالت تحت الاحتلال، وفق وجهة نظرهم”.

وقال إن “هناك أعضاء من اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير ورغم مواقفهم المسبقة ومشاركتهم في اتخاذ طلب الدعوة لعقد الاجتماع، الذي كان مقرراً خلال يومي 14 و15 من الشهر الجاري، إلا أنهم يطالبون الآن بتأجيله لمزيد من الاستعدادات والتحضيرات اللازمة لضمان نجاحه”.