Tuesday, November 20, 2018
اخر المستجدات

أراد تلقين ابنه درساً.. فقتله!


أراد تلقين ابنه درساً.. فقتله!

| طباعة | خ+ | خ-

قام رجل مصري بخطوة عنيفة جداً أدّت الى وفاة ابنه، وذلك لمنع الأخير من تعاطي المخدرات.

وقد تلقّت مديرية أمن الجيزة بلاغًا من أهالي قرية القبابات يفيد بالعثور على جثة الصبي، البالغ من العمر 14 عاماً، مربوطة في عمود أمام منزله، وبعد التوجه الى مكان الواقعة تبيّن أنه توفي نتيجة التفاف حبل حول عنقه.

وبحسب المعلومات التي كشفت عنها وزارة الصحة، فإن الأب أقدم على تكبيل ابنه في عمود إنارة بمنتصف الشارع أمام المنزل في محافظة الجيزة، ثمّ انهال عليه بالضرب حتى الموت.

وأوضحت الوزارة في بيان أن الأب، البالغ من العمر 54 عاماً، استعان بصديق له كي يُقدم على تكبيل ابنه وتنفيذ فيه حكم الإعدام ضرباً الى أن فارق الحياة، مشيرة الى أنه أقدم على هذه الفعلة بسبب سوء سلوك الصبي وتعاطيه المخدرات.

وقد اعترف الوالد بارتكابه الجريمة، لافتاً الى أن ابنه كان يتعاطى المخدرات منذ عام وأنه حاول منعه وعلاجه لأكثر من مرة لكنه لم يستجب له.

وفي سياق متصل، فقد قال الأب أيضاً إن ابنه كان ينفق أمواله على المخدرات من دون الاهتمام بالتحصيل العلمي، مشيراً الى أنه أراد تلقينه درساً فكبّله على العمود وضربه ثمّ تركه وتوجّه الى القهوة، إلا أنه تفاجأ بوفاته بعدما عاد.