Saturday, May 25, 2019
اخر المستجدات

اعلام العدو: ليبرمان ونتنياهو يجتمعان “بأجواء إيجابية”


اعلام العدو: ليبرمان ونتنياهو يجتمعان "بأجواء إيجابية"

| طباعة | خ+ | خ-

اجتمع رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو مع رئيس حزب “يسرائيل بيتنو” أمس الأربعاء للمرة الثانية منذ الانتخابات، وبعد يوم من توضيح ليبرمان وتشديده أنه لن يشارك “بائتلاف دولة شريعة”.

وأجري الاجتماع في ديوان رئيس الحكومة الإسرائيلية، والذي جاء على خلفية الخلافات الشرسة في المفاوضات الائتلافية.

وذكر البيان الصادر عن “يسرائيل بيتنو” بعد انتهاء اللقاء بينهما بأن :”الاجتماع جرى بأجواء إيجابية ومنتظمة حول تشكيل سياسة أمنية متفق عليها والحفاظ على الوضع الراهن بمواضيع الدين والدولة”. وأضاف الجانبان أنهم أصدروا الأوامر الى طواقم المفاوضات للاستمرار في المباحثات.

وكان ليبرمان يستعد للسفر في رحلة للخارج ، وفي أعقاب ذلك حدد موعد الاجتماع قبل سفره. وذكر مسؤول في طاقم مفاوضات حزب الليكود أن :”هدفنا التوقيع مع ايفيت (افيغدور ليبرمان) قبل الجميع”.

وأوضح ليبرمان في تصريحاته الثلاثاء إصرار حزبه “التوصل الى ائتلاف يميني قومي، لكن ليس ائتلاف شريعة دينية”.

في المقابل ، رد زعيم حزب “شاس” المتدين على اقوال ليبرمان الثلاثاء وقال :”هذا ليس صحيحا اننا نسعى الى دولة شريعة ونريد الحفاظ على الوضع القائم. يوجد هنا حرية للفرد لكننا نسعى الى دولة يهودية تقليدية. عالم المدارس الدينية مهم لنا ومن المهم الحفاظ على الميزانيات التي تمنح لهم. أنا لا أحب هذا السلوك بتمرير التهديدات عبر وسائل الإعلام. من المفضل علينا كبالغين إتمام هذه الأمور”.

وأفادت قناة “كان” الرسمية بتقريرها امس ان هناك قطيعة تامة هذه الأيام بين طواقم المفاوضات الائتلافية من الليكود وحزب “يسرائيل بيتنو” وذكرت أن الجانبين انقطعا عن التواصل بعد أسبوع من الاجتماع بين الجانبين،وذكرت القناة الرسمية بأنه حتى لا يوجد اتصالات هاتفية بين رؤساء طواقم المفاوضات، ولا يوجد اتصالات هاتفية بين رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو و أفيغدور ليبرمان.