Sunday, February 17, 2019
اخر المستجدات

الأحمد: نعتذر لأصدقائنا الروس أننا لم نقدر جهودهم ومنظمة التحرير من المقدسات


الأحمد: نعتذر لأصدقائنا الروس أننا لم نقدر جهودهم ومنظمة التحرير من المقدسات

| طباعة | خ+ | خ-

قال عضو اللجنتين التنفيذية لمنظمة التحرير، والمركزية لحركة فتح، عزام الأحمد: “نعتذر لأصدقائنا الروس أننا لم نقدر جهودهم”، لافتاً إلى أن قيادة السلطة الفلسطينية، تعمل الآن على تشكيل حكومة جديدة، والباب أمام حركة حماس مفتوح.

وأوضح الأحمد، في مؤتمر صحفي مشترك للفصائل الفلسطينية في موسكو، الأربعاء، أنه لا دولة بدون غزة ولا توسع في سيناء المصرية، متابعاً: “الجهاد الإسلامي خرجت من بيان مخرجات موسكو، وهذا حقهم؛ لكن منظمة التحرير من المقدسات”.

وأضاف الأحمد: “يجب إزالة العقبات بوجه المصالحة كي تنجح، ولا نقبل أن يقول نتنياهو نجحنا في فصل غزة عن الضفة الغربية، ونفتخر ونقدر عاليًا أن روسيا، استضافت الفصائل الفلسطينية، بدلًا من حضور وارسو”.

وتابع: “وزير الخارجية الروسي، سيجري لافروف، قال لنا: عودوا إلى روسيا بعد إنهاء انقسامكم، ويجب أن نأخذ بالنصيحة الروسية، وهي أن ننهي انقسامنا، ورغم كل خلافاتنا مع إيران لن نقبل أن نُجنّد ضدها”.

واستكمل: “مؤتمرات على غرار (وارسو) لن نقبل بها، ولن نحضرها، ولا يشرفنا التعامل مع الإدارة الأمريكية إلا عبر مؤتمر دولي”.

وبين الأحمد، أنه لم يتم الاتفاق على بيان ختامي لمشاورات موسكو، وما تم التوصل إليه في القاهرة، هو أساس لحوار موسكو، مشدداً على أن منظمة التحرير الممثل الشرعي والوحيد للشعب الفلسطيني، بدون منازع.