Tuesday, May 21, 2019
اخر المستجدات

“الإسلامي الفلسطيني” ينفذ يوم عمل تطوعي في غزة


| طباعة | خ+ | خ-

نفذ البنك الإسلامي الفلسطيني مساء الإثنين يوم عمل تطوعي يحنل شعار “عونه” تهدف إلى تنظيف متنزه ميناء غزة البحري، وذلك في إطار نشاطاته الاجتماعية والتزامه تجاه البيئة والحفاظ عليها، شارك في فعاليات اليوم التطوعي السيد أكرم حمدان مساعد المدير العام للتخطيط والتطوير والعلاقات العامة والسيد عزيز حماد مدير منطقة المحافظات الجنوبية والسيد عائد أبو رمضان مدير دائرة الشؤون الإدارية والسيد أمين ناصر مدير دائرة الخزينة والسيد باسم مرقة مدير دائرة تكنولوجيا المعلومات، إضافة إلى عدد من مدراء الفروع والموظفين في فروع محافظات غزة.

وقام المشاركون بالحملة بتنظيف منتزه ميناء غزة البحري، الذي يعتبر متنفساً مهما لسكان المدينة ومساحةً يروحون فيها عن أنفسهم ويقضون فيه أوقاتاً طيبة ، ولقيت الحملة إعجاباً ومشاركة من قبل المتواجدين في الميناء، حيث شاركوا موظفي البنك الإسلامي الفلسطيني في جمع النفايات من على الأرض ونقلها إلى الأماكن المخصصة لذلك.

وقال أكرم حمدان أن العمل التطوعي كان وما يزال جزءً لا يتجزأ من تراث شعبنا وهويته الوطنية، كما أنه أداة هامة لحماية نسيج هذا المجتمع وتماسكه، مضيفاً أن هذا اليوم التطوعي يعبر عن التزام البنك تجاه البيئة، وأنه يأتي ضمن سلسلة إجراءات يتبعها البنك للمحافظة على البيئة كتقليل استخدام الأوراق وتشجيع إعادة التدوير وغيرها.

وأشار حمدان إلى أن مشاركة الموظفين في عملية التنظيف هي مساهمة فاعلة تجاه المجتمع، وتعزيز لروح العمل التطوعي لدى الموظفين، مؤكداً أن قيمة العمل التطوعي قيمة أصيلة لدى البنك الإسلامي الفلسطيني، وهي من التعاليم السامية للإسلام التي ينطلق منها البنك.وعن شعار اليوم التطوعي “عونه” قال حمدان أن تراثنا الفلسطيني يزخر بمبادئ الخير والشجاعة والتعاون وأبرزها “العونه”، وهي أن يقوم الناس والجيران بمساعدة بعضهم البعض حتى ينصهروا في بوتقة عمل مفيد يخفف الأعباء ويزيد الإنتاج، وقال ” لقد استعدنا الاسم من التراث لنستعيد همة الأجداد وتاريخهم الطويل في تعزيز روح التعاون والانتماء”.

وأكد حمدان أن اليوم التطوعي في مدينة غزة ستتبعه عدة أيام تطوعية أخرى في محافظات الضفة الغربية في الفترة القريبة القادمة، مؤكداً حرص البنك على أن يكون منبعاً للخير وأن يقوم موظفوه بمساهمات حقيقية في خدمة مجتمعهم وأن يكون محفزاً للجميع ليقوم بدور تطوعي فعال ومؤثر في المجتمع.