Wednesday, July 18, 2018
اخر المستجدات

الاحتلال: حماس ستدفع ثمنا باهظا جدا وسياسة الاغتيالات مطروحة


أفيخاي أدرعي: إتقوا الله في رمضان على الأقل

| طباعة | خ+ | خ-

قال المتحدث باسم جيش الاحتلال الإسرائيلي، افيخاي ادرعي، اليوم الخميس، : سنعمل على التصدي للمتظاهرين على حدود قطاع غزة غدا الجمعة.

واضاف في تصريح صحفي مقتضب: إن خرجت المظاهرات المنوي عقدها على حدود القطاع غدا عن السيطرة ستدفع حماس ثمنا باهظا جدا.

وأعلن الجيش رفع حالة التأهب استعدادا للزحف الغزّي نحو السياج الفاصل غدا الجمعة، وفق ما ذكرت صحيفة معاريف العبرية.

فيما تحدث الوزير الاسرائيلي يوآف غالنت لموقع والا العبري قائلا: اذا كان هناك تصعيد كبير على حدود غزة فإن سياسة الاغتيالات لقادة حماس مطروحة وسيكون يحي السنوار أول هذه الأهداف.

كما طالب جيش الاحتلال، سكان ما يسمى بمنطقة غلاف غزة من المستوطنين بحمل السلاح ابتداءً من يوم الجمعة، وذلك تحسباً لدخول فلسطينيين من القطاع للكيبوتسات المحاذية للحدود.

وأفاد موقع مفزاك لايف العبري، بأن تعليمات وصلت ضباط أمن بلدات غلاف غزة والتي تقضي بحملهم للسلاح الشخصي والحفاظ على أعلى درجات اليقظة تحسباً من خروج الأمور عن السيطرة الجمعة القادم.

وفي وقت سابق، قالت صحيفة يديعوت أحرونوت العبرية، إن مستوطني غلاف غزة يشعرون بالخوف والقلق جراء تزايد حوادث التسلل من قطاع غزة باتجاه الداخل المحتل.

وتشهد حدود غزة حالة من الاستنفار الأمني لجيش الاحتلال استعداداً لمواجهة مسيرات العودة الكبرى التي من المقرر أن تبدأ ذروتها يوم غدا الجمعة.