Sunday, June 25, 2017
اخر المستجدات

السلطة تقطع رواتب 277 أسيرًا محررًا من غزة والضفة


| طباعة | خ+ | خ-

أكد أسير فلسطيني محرر من سجون الاحتلال، أن السلطة الفلسطينية في رام الله قطعت رواتب العشرات من الأسرى المحررين عن الشهر المنصرم.

وقال المحرر المبعد من الضفة الغربية إلى غزة هلال جردات، أن عدد الأسرى الذين قُطعت رواتبهم يقدر بـ 277 أسيرا محررا.

وأضاف فوجئنا نحن كأسرى محررين خلال توجهنا لاستلام رواتبنا بعدم صرفها دون معرفة المزيد من التفاصيل.

وأشار إلى أن هناك أسرى من الضفة قد تم قطع رواتبهم كذلك، موضحا أنهم يتواصلون مع كافة الجهات بما فيها اللجنة المركزية لحركة “فتح” دون أن يجدوا أي إجابة.

وأكد جردات أن الوضع سيكون صعب جدا على الأسرى المحررين في ظل قطع رواتبهم، مطالبا رئيس السلطة محمود عباس بالتدخل لإعادة صرفها.

وكان جردات وهو أحد كوادر حركة “فتح” قد أفرج عنه في صفقة التبادل الأخيرة في تشرين أول/ أكتوبر 2011 من السجون الإسرائيلية بعدما أمضى 24 عاما في سجون الاحتلال.

ويشار إلى أن السلطة عكفت منذ وقوع الانقسام عام 2007 على قطع رواتب الآلاف من الموظفين المخالفين لها وكذلك خصم رواتب اخرين.

وكانت حكومة “الوفاق الوطني” برئاسة رام الحمد الله، قد أقدمت قبل شهرين على خصم أكثر من 30 في المائة من رواتب موظفي السلطة الفلسطينية في قطاع غزة، مبررة ذلك بأنه جاء سبب الحصار المفروض عليها، وأنه لن يطال الراتب الأساسي.

ويبلغ عدد موظفي السلطة 156 ألف موظف، مدني وعسكري، منهم 62 ألفًا من غزة (26 ألف مدني، 36 ألف عسكري)، يتقاضون قرابة 54 مليون دولار شهريًا، وتبلغ نسبة غزة 40 في المائة من إجمالي الموظفين، بحسب بيانات صادرة عن وزارة المالية الفلسطينية.


  • إعلانات