Tuesday, May 21, 2019
اخر المستجدات

الشاباك:الصورة كانت واضحة لنا حول نية حماس شن حرب ولكن الجيش لم يستعد واهمل معلوماتنا


| طباعة | خ+ | خ-

غزة / الوطن اليوم

قالت الاذاعة العبرية العامة ان خلافات قوية حدثت بين جهاز الامن العام الشاباك و قيادة جيش الاحتلال على خلفية بدء الحرب الاخيرة مع حركة حماس والتي تم تسميتها الجرف الصامد اسرائيليا.

وبحسب الاذاعة فقد قال الشاباك انه حصل على نسخة لايجاز قدمه قائد الذراع المسلح لحركة حماس في يناير كانون الثاني الماضي قال فيه ان المعركة مع اسرائيل ستبدا في مطلع شهر تموز يوليو من هذا العام وعليه يجب استكمال استعدادات حماس حتى نهاية حزيران يونيو.

وكشف عن ذلك البرنامج الاخباري “عوفدا” في القناة الثانية من التلفاز الاسرائيلي.

وجاء ايضا في الايجاز ان حماس ستبادر الى شن معركة عسكرية قبل ان يكون بمقدور العدو نشر قوات معززة على الحدود مع القطاع وان الحركة تنوي نقل ساحة القتال الى منطقة العدو بهدف الاستيلاء على عدد من التجمعات السكنية ثم اسر جنود اسرائيليين .

وقال قياديون في الشاباك ان الصورة كانت واضحة لديهم بالنسبة لنية حماس شن هجوم وعمليات عسكرية  وان الشاباك نقل هذه المعلومات في حينه الى جميع الجهات ذات الشأن بما فيها قيادة الجيش .

ونفى الناطق بلسان جيش الاحتلال الاسرائيلي البريغادير موطي الموز تلقي اي تحذير مسبق باحتمال نشوب حرب في قطاع غزة فقال ان قيادة الجيش لم تتلق مثل هذا التحذير قط.

وادى هذا النفي من قيادة الجيش لحدوث ازمة وخلافات يمكن ان تتفاقم حيث انها تتعلق بالمسؤولية والاستعداد وقد تطال ضباطا كبار في الجانبان .