Sunday, October 21, 2018
اخر المستجدات

الشخصيات المستقلة تلتقي وفد حماس ومصر تشرف تنفيذ المصالحة


الشخصيات المستقلة تلتقي وفد حماس ومصر تشرف تنفيذ المصالحة

| طباعة | خ+ | خ-

غزة – الوطن اليوم: شاركت قيادة تجمع الشخصيات الفلسطينية المستقلة في قطاع غزة برئاسة الدكتور ياسر الوادية عضو الاطار القيادي لمنظمة التحرير الفلسطينية ورئيس التجمع في اجتماع للقوى الوطنية و الإسلامية التي دعت إليه دائرة العلاقات الوطنية بحركة حماس ، بحضور ممثلين عن الفصائل بما فيها حركة فتح و بحضور وفد من قيادة تجمع الشخصيات الفلسطينية المستقلة المشارك في حوارات القاهرة.

أكد الاستاذ مراد الريس عضو قيادة تجممع الشخصيات الفلسطينية المستقلة وعضو وفد الحوار بالقاهرة بضيف غزة المهندس حسام بدران عضو المكتب السياسي لحركة حماس و رئيس دائرة العلاقات الوطنية بالحركة، و شدد على موقف التجمع الثابت و المتمثل في:

١- اتفاقية القاهرة 2011 التي وقعت عليها كافة الفصائل والشخصيات المستقلة هي المرجع الأساسي لأي عمل وطني مشترك.

٢- أية اتفاقيات أو اجراءات تتجاوز الاجماع الوطني على أساس الشراكة الوطنية مرفوضة.

٣- ضرورة انعقاد لجنة تفعيل منظمة التحرير ( باعتبارها الاطار القيادي لمنظمة التحرير وفق اتفاق القاهرة ٢٠١١ )، كأساس لإعادة بناء منظمة التحرير الفلسطينية تنضوي تحت لوائها كافة القوى الوطنية بما فيها حركتي حماس والجهاد الاسلامي والتوافق على برنامج سياسي موحد لمواجهة التحديات التي تعصف بالقضية الفلسطينية.

٤- التأكيد على ضرورة تحديد اطار زمني ملزم لإنهاء الانقسام لتنفيذ اتفاق المصالحة من خلال اللجان المنتبثقة عن اتفاق القاهرة ، التي تضم كافة الفصائل والمستقلين وبمتابعة ورقابة اللجان المختصة وبإشراف الشقيقة مصر.

٥- رفع كافة الاجراءات عن أهلنا في قطاع غزة التي تمس حياة المواطنين اليومية وإعادة رواتب الموظفين، والعمل على ايجاد حلول خلاقة لأزمة الكهرباء والمياه، وعدم رهن هذه المطالب بأية معوقات.

٦- ايجاد حلول عادلة لقضية موظفي حكومة غزة على اساس العدالة والمساواة ومبدأ تكافؤ الفرص بين أبناء الشعب الواحد وفقا للقانون.

٧- تشكيل حكومة انقاذ وطني مهمتها التحضير للانتخابات الرئاسية والتشريعية والمحلية وصولا إلى مجلس وطني فلسطيني موحد يمثل كافة اطياف الشعب الفلسطيني في الوطن و الشتات وفقا لنظام المجلس الوطني الفلسطيني وبما يراعي دخول حركتي حماس والجهاد الاسلامي كجزء أصيل من القوى الاسلامية و الوطنية الفلسطينية.

٨- دعوة لعدم اتخاذ أية اجراءات أحادية من قبل حركتي فتح او حماس تعزز من الانقسام.

٩- الشعب الفلسطيني ينتظر من الجميع الوقوف عند مسئولياتهم الوطنية وانهاء كافة الآثار المدمرة للانقسام.

١٠- الشكر الجزيل للاخوة الأشقاء في جمهورية مصر العربية الشقيقة ممثلة بفخامة الرئيس عبدالفتاح السيسي والتأكيد على دورهم المركزي في رعاية المصالحة الفلسطينية.

١١- كما نرحب كل الترحيب بالقرار الوطني للأخوة في حركة فتح باستئناف حضور اجتماعات لجنة القوى والفصائل والذي يدل على صدق النوايا والتأسيس لمبدأ الشراكة الوطنية.

حيث استعرض الدكتور خليل الحية عضو المكتب السياسي بحركة حماس أمام الفصائل والشخصيات المستقلة آخر المستجدات ونتائج اجتماعات وفدي حركة فتح وحركة حماس مع الأشقاء المصريين ، واطلع الدكتور الحية المجتمعين على موقف حركة حماس من مجممل القضايا المطروحة على الساحة، بما فيها رفض الحركة لصفقة القرن ودولة في غزة وتأكيدها على أنها ملتزمة بالإجماع الوطني، وترحيبها بالمصالحة على أساس الشراكة الوطنية.