Thursday, June 29, 2017
اخر المستجدات

الشرطة الفلسطينية: أرقام قياسية في حوادث السير والشجارات وهذه هي الأسباب ؟


حوادث سير

| طباعة | خ+ | خ-

وجهت ادارة شرطة المرور نداءاتها للصائمين بضرورة ضبط النفس وأخذ الحيطة والحذر عند قيادة المركبات وذلك في أعقاب تسجيل أرقاما قياسية في حوادث السير والمشاجرات خلال ايام رمضان

وقال الناطق باسم الشرطة الفلسطينية المقدم لؤي ارزيقات، في بيان صحفي اليوم الأربعاء ، بعد مرور اربعة ايام على بدء الشهر الفضيل “سجلنا معدلات غير طبيعية لحوادث السير والمشاجرات، التي ادت الى خسائر بالارواح والممتلكات”، مشيرا الى ان ذلك ربما يعود للحالة العصبية والارهاق التي يعيشها الصائمون.

واضاف ارزيقات انه خلال الايام الثلاثة الاولى تم تسجيل 48 شجارا واعتداء، اسفرت عن قتيلين و35 اصابة، وتم ايقاف 40 شخصا، بينما سجلت حوادث السير ارقام غير مسبوقة وصلت الى 88 حادث سير نتج عنها حالة وفاة، وان يوم امس الاثنين شهد تسجيل 70 حادثا، نتج عنها 60 اصابة وحالة وفاة، مشيرا الى ان هذه الارقام هي ضعف المعدل اليومي لحوادث السير في الضفة الغربية.

وأضاف ارزيقات : بعد دراسة أجرتها الشرطة تبين أن أسباب ارتفاع الحوادث يرجع الى السهر الطويل في رمضان، ما يتسبب بالنعاس والارهاق وعدم التركيز عند السائقين في الصباح مما يجعلهم يفقدون السيطرة على المركبات، حيث سجلت معظم الحوادث في ساعات الصباح الاولى، داعيا المواطنين الى ضرورة التقيد بقوانيين السير وعدم القيادة في حالة الشعور بالارهاق، وعدم التعجل قبل ساعات الافطار، حيث تلاحظ الشرطة ان الكثييرين يقودون بسرعة زائدة قبل ساعات الافطار وهو ما يعرض حياتهم وحياة الاخرين للخطر.

وحول الشجارات، اوضح ارزيقات، ان معظمها ناتجة عن العصبية الزائدة التي تؤدي الى الصراخ ومن ثم تتطور الى شجار واعتداءات، موضحا ان دوافعها بسيطة مثل التشاجر على موقف سيارات او خلافات بسيطة سرعان ما تتطور.

من جانب اخر قال ارزيقات ان الشرطة اعتقلت 3 شبان بالخليل جاهروا بالافطار برمضان، مشيرا الى ان القانون يعاقب المفطر برمضان بعقوبة تصل الى السجن لمدة شهر او غرامة مالية قدرها 25 دينارا، وذلك “للحفاظ على الروابط الاجتماعية وخصوصية المجتمع، وان القانون يراعي الديانات الاخرى ويأخذ بخصوصية مدينتي رام الله وبيت لحم”، وفق ما يقوله ارزيقات.


  • إعلانات