Monday, June 18, 2018
اخر المستجدات

المدلل: القدس كلها ملك للفلسطينيين والعمليات هي الخيار الوحيد لدحر الاحتلال


الجهاد الاسلامي

| طباعة | خ+ | خ-

أكد القيادي في حركة الجهاد الإسلامي أحمد المدلل، أنه لا يوجد قدس شرقية وغربية، وأنها مدينة القدس للفلسطينيين والعرب والمسلمين، ولا يمكن التنازل عن ذرة من ترابها.

وشدد المدلل خلال مسيرة نظمتها حركة الجهاد الإسلامي في جمعة الغضب السادسة بمدينة رفح جنوب القطاع، على أن المقاومة والجهاد مستمر حتى تحرير مدينة القدس كاملة من الاحتلال الإسرائيلي.

وطالب المدلل الزعماء العرب بأن لا يتحدثوا عن قدس شرقية وقدس غربية، لأن القدس كلها ملك للعرب والفلسطينيين والمسلمين، وعليه لا يمكن القبول بان تتحول القدس إلى أورشليم، وفلسطين إلى إسرائيل والأقصى للهيكل الثالث.

وأكد على أن العمليات النوعية هي الخيار الوحيد لدحر الاحتلال وجنوده ومستوطنيه عن الضفة ، كما دُحر من قطاع غزة، مشيراً إلى أن عملية نابلس التي قتل فيها الحاخام تؤكد أن “إرادة الشعب لم تنكسر وأن إرادة الشعب بالرغم من الحصار والاعتقالات والقتل والمفاوضات فها هم أبناء المجاهدون ينهضون من بين الركام ليؤكدوا أن المقاومة حية ولا يمكن أن تزول أبداً”.

كما شدد على أن الوحدة الفلسطينية هي خيار الشعب الفلسطيني، لإعادة الاعتبار للمشروع الوطني الفلسطيني الذي يقوم على التحرير وحق العودة.

وطالب المدلل المجلس المركزي المزمع عقده الأسبوع القادم، بالعمل على تعجيل المصالحة الفلسطينية، لإزالة الآلام والمعاناة التي يعيشها شعبنا جراء الانقسام.