Wednesday, November 21, 2018
اخر المستجدات

المشوار الطويل يبدأ بخطوة.. أسهل الطرق لتصبح رائد أعمال


المشوار الطويل يبدأ بخطوة.. أسهل الطرق لتصبح رائد أعمال

| طباعة | خ+ | خ-

تُعرف ريادة الأعمال بشكل عام بأنها عملية إنشاء منظمة أو منظمات جديدة أو تطوير منظمات قائمة، أي إنشاء أعمال جديدة أو الاستجابة لفرص استثمارية جديدة من خلال الاستعداد لإدارة وتنظيم وتطوير المشروعات بهدف الوصول إلى الأرباح.

وقد أصبحت ريادة الأعمال في الوقت الراهن من أهم مؤشرات الوعي المجتمعي في سياسات وخطط وبرامج التنمية في الاقتصاديات الوطنية حيث أصبح ينظر إلى رواد الأعمال في المجتمعات المتقدمة على أنهم نماذج قيادية يجب الاحتذاء بها لما يقدمونه من أعمال ويحققونه من إنجازات، ويخلقونه من فرص استثمارية ووظيفية ما يعني القيام بدور مؤثر في تحقيق أهداف ومتطلبات التنمية المستدامة على كافة المستويات الاقتصادية والاجتماعية محلياً وإقليمياً ودولياً.

ويعتقد معظم الأشخاص أن الطريقة الوحيدة لبدء النشاط التجاري هي بناء منتج من الصفر إلى الأعلى (تخطيط مخطط)، ولكن هذه ليست الطريقة الوحيدة لبدء شركة خاصة إذا كنت تريد أن تصبح رائد أعمال و ليس لديك فكرة عمل ملموسة أو ربما تشعر بأن العمر لا يقف في صفك.

فهناك عدة طرق تستطيع من خلالها البدء بمشروعك الخاص والدخول في عالم ريادة الأعمال دون أن تبدأ من الصفر وهذه الطرق كالتالي :

أولاً: شراء الأعمال القائمة

واحدة من أفضل الطرق للاستثمار في شركة ناشئة هي شراء واحدة بالفعل في مجال الأعمال، عندما تشتري نشاطًا تجاريًا قائمًا يمكنك تقليل المخاطر لأن نموذج العمل قد تم إثباته بالفعل.

وهناك العديد من الطرق التي يمكنك من خلالها شراء الشركات القائمة، بما في ذلك المنصات الالكترونية مثل Flippa و. BizBuySell

وعلى سبيل المثال تقدم منصةFlippa وسيلة للمشترين والبائعين للالتقاء وإجراء معاملات البيع التجارية لمواقع الويب باعتبارها واحدة من أكبر الأسواق لشراء وبيع الشركات عبر الإنترنت .

ثانياً: تقديم خدماتك

فإذا كنت تتمتع بمهارات فريدة يمكن أن تستفيد منها شركة ناشئة أي إذا كنت محام أو محاسب أو محترف تسويق فيمكنك إدراج جميع المهارات التي يمكنك تقديمها لبدء العمل ويمكن أن تساعد الشركات الناشئة في بناء عمل أفضل.

وتكون الخطوة التالية هي العثور على الشركات الناشئة التي تفتقر إلى تلك المهارات المحددة وتقديمها لهم مقابل حقوق الملكية.

ومن المعروف أن المهنيين يحصلون على ما يصل لـ 20 -40 في المائة من الأسهم ، وذلك حسب المرحلة الحالية للشركة.

ثالثاً: شراء حصة

يمكنك أيضاً شراء حصة في الشركة فقط تذكر أن تقوم بأبحاثك عن الشركة وأن تفهم كيف يعمل توزيع الأسهم.

على سبيل المثال ، قد تقدم إحدى الشركات الناشئة الجديدة حقوق المساهمين بما يعادل المبلغ الذي ساهمت به.

وهذا يعني أنك إذا ساهمت بمبلغ 25,000 دولار في شركة ناشئة مع تقييم بقيمة 200,000 دولار ، ويساهم المستثمر الآخر بمبلغ 50,000 دولار بينما يساهم المالك بمبلغ 125,000 دولار ، فيمكنك أن تتوقع حصة بنسبة 12.5 بالمئة في الشركة بينما يمتلك المستثمرون الآخرون حصة أكبر في الشركة.