Tuesday, March 26, 2019
اخر المستجدات

الوادية يجتمع مع أمين عام جامعة الدول العربية لتنفيذ المصالحة والاعمار وشبكة الأمان المالية


| طباعة | خ+ | خ-

الوطن اليوم / القاهرة

استقبل الدكتور نبيل العربي أمين عام جامعة الدول العربية وفدا من قيادة تجمع الشخصيات الفلسطينية المستقلة في الضفة الغربية وقطاع غزة والشتات يرأسه الدكتور ياسر الوادية عضو الإطار القيادي لمنظمة التحرير في المقر الرئيس للجامعة في العاصمة المصرية القاهرة بحضور عدد من المساعدين والسفراء لبحث تنفيذ المصالحة وتسريع الاعمار وتفعيل شبكة الامان العربية.

وذكر الدكتور ياسر الوادية رئيس تجمع الشخصيات المستقلة أن الاجتماع ناقش أهمية توحيد الجهد العربي للضغط نحو تنفيذ بنود اتفاق المصالحة الفلسطينية الذي سعت جامعة الدول العربية منذ اليوم الأول للانقسام لتحقيقه بين كل الفصائل والقوى الوطنية والإسلامية وفوضت الأشقاء في جمهورية مصر العربية بغطاء عربي للسعي نحو تطبيق الوحدة الفلسطينية، داعيا لتطبيق المصالحة الفلسطينية ودفع عجلة حكومة التوافق لتسريع عملية إعادة اعمار غزة وإيفاء مطالب الشعب الفلسطيني الذي لا يزال يدفع ثمن سنوات الانقسام وبطء عملية الاعمار.

وطالب الوادية بضرورة تشكيل وفد عربي فلسطيني ممثل من الأمانة العامة لجامعة الدول العربية لتفعيل شبكة الأمان العربية لحماية الفلسطينيين من مغبة وقف العوائد الضريبية المستحقة للسلطة الوطنية الفلسطينية، داعيا كل الأطراف الفلسطينية للتوافق على انهاء معاناة كل الفلسطينيين في الوطن والشتات ورفع العلم الفلسطيني فوق كل الرايات والشعارات الحزبية والتوحد مع كل الأشقاء العرب لنصرة قضيتنا ومطالبنا العادلة للوصول نحو تشكيل جسد فلسطيني وطني يستطيع أن يواجه كل الأزمات ويستغل كل العلاقات لجعل قضيتنا أولوية في كل المحافل العربية والدولية

وأكد الوادية على أن قطاع غزة يدفع ثمنا باهظا خلال الأعوام الأخيرة جراء الانقسام والحصار والحروب المتتالية وينتظر وقفة عربية تعينه على تحقيق وحدته وإنهاء انقسام فصائلة، مطالبا بضرورة البدء الفوري لعمليات إعادة الاعمار للبيوت والمصانع والمستشفيات والمدارس وفتح كل المعابر وتقديم كل السبل لإنجاح مهمة الحكومة الفلسطينية الواحدة.

ووعد الدكتور نبيل العربي أمين عام جامعة الدول العربية ببذل كل الجهود اللازمة لتحقيق مطالب الشعب الفلسطيني وتعزيز الاتصالات والاجتماعات الفورية لخدمة ونصرة القضية الفلسطينية، مؤكدا على أهمية تحقيق الوحدة الفلسطينية بين كل الأطراف.



  •