Wednesday, May 22, 2019
اخر المستجدات

تفويت وجبة الإفطار وتأخير وجبة العشاء يزيد من خطر النوبة القلبية!


تفويت وجبة الإفطار وتأخير وجبة العشاء يزيد من خطر النوبة القلبية!

| طباعة | خ+ | خ-

توصل باحثون في البرازيل إلى نتائج بحثية تؤكد أن عدم المواظبة على تناول وجبة الإفطار وتناول وجبة العشاء في وقت متأخر أمر قد يكون ضاراً بصحة الإنسان.

ووجد الباحثون أن الأشخاص الذين يُفَوِّتون وجبة الإفطار بشكل متكرر ويداومون على تناول وجبة العشاء قبل أقل من ساعتين من موعد نومهم يكونوا أقل عرضة للبقاء على قيد الحياة حال تعرضوا لنوبة قلبية.

وقال الباحثون إنهم يعتقدون أن تحويل الجزء الأكبر من استهلاك الغذاء إلى وقت مبكر من اليوم أمر يمنح الجسم فرصة أفضل لحرق السعرات الحرارية ويساعد على إحداث توازن صحي بين الهرمونات.

وتوصل الباحثون لتلك النتائج من خلال دراستهم التي أجروها في جامعة ولاية ساو باولو البرازيلية وتتبعوا فيها الحالة الصحية ل 113 شخصاً سبق لهم أن تعرضوا لنوبات قلبية، واكتشفوا أن 57 % من المشاركين يُفوتون وجبة الإفطار 3 مرات على الأقل أسبوعياً، 51 % منهم يتناولون وجبة العشاء في وقت متأخر 3 مرات أسبوعياً و41 % منهم يُفوتون وجبة الإفطار وفي نفس الوقت يتأخرون في وجبة العشاء.

وقال الباحثون إنهم وجدوا أن هؤلاء الذين يُفوتون وجبة الإفطار باستمرار ويتناولون وجبة العشاء قبل موعد نومهم بساعتين يتضاعف لديهم خطر التعرض للوفاة بمقدار 4 إلى 5 مرات في غضون شهر من تعرضهم لنوبة قلبية، أو تتجدد إصابتهم بنوبة قلبية.

وتابع الباحثون، الذين نشروا نتائج دراستهم بالمجلة الأوروبية لأمراض القلب الوقائية، بقولهم إن تغيير الطريقة التي يتناول بها الناس طعامهم ستكون طريقة سهلة لتحسين صحتهم.

ونقلت الدايلي ميل عن الدكتور ماركوس مينيكوتشي، الباحث الرئيسي بالدراسة، قوله “التغذية وسيلة سهلة وغير مكلفة نسبياً لتحسين التشخيص.

وأشدد هنا على ضرورة وجود فاصل لا يقل عن ساعتين بين العشاء وموعد النوم. ويقال إن أفضل طريقة للعيش هي أن تداوم على تناول إفطار مشابه لإفطار الملوك، والإفطار الجيد عادة ما يتألف من منتجات ألبان ( مثل الحليب خالي الدسم أو قليل الدسم، زبادي وجبن ) وكربوهيدرات ( مثل خبز القمح الكامل، خبز البيغل والحبوب ) وفواكه كاملة.

ويجب أن يحتوي الإفطار على نسبة من 15 ل35 % من إجمالي سعراتنا الحرارية اليومية”.