Monday, December 17, 2018
اخر المستجدات

تقرير أمريكي: سيطرة الأسد على الجنوب ستعزز الوجود الإيراني في سوريا


تقرير أمريكي: سيطرة الأسد على الجنوب ستعزز الوجود الإيراني في سوريا

| طباعة | خ+ | خ-

اعتبر تقرير إستراتيجي أمريكي، أن نجاح جيش النظام السوري في الاستيلاء على درعا وبقية المناطق الجنوبية، سيعزز الوجود العسكري الإيراني في سوريا، حتى وإن لم تشارك القوات الإيرانية في الهجوم المرتقب على تلك المناطق.

ورأى التقرير الذي أصدره “معهد سياسات الشرق الأوسط” في واشنطن مساء أمس الاثنين، أن إيران وإسرائيل تلعبان لعبة طويلة في سوريا، لكنه اعتبر أن طهران تملك أوراقًا أكثر في هذه اللعبة.

وأشار التقرير إلى أن الأردن وإسرائيل لا يعارضان هجومًا للجيش السوري على مناطق الجنوب والجنوب الغربي بشرط أن يكون دون مشاركة القوات الإيرانية، لافتًا إلى أن روسيا لم “تثبت حتى الآن أنها قادرة على ضبط القوات الإيرانية”.

ونوه المعهد إلى تقارير نشرت في إسرائيل الأسبوع الماضي، وتحدثت عن تقدم للقوات الإيرانية في الجولان ومناطق أخرى متنكرة بزي جنود سوريين.

وقال: “رغم أن إبعاد الإيرانيين عن مناطق الجنوب يمكن أن يتحقق، إلا أن ذلك لن يخفف القلق بشأن الأهداف الإستراتيجية لطهران في سوريا”.

وأضاف: “في حال نجحت قوات بشار الأسد باستعادة السيطرة على مناطق الجنوب التي تسيطر عليها المعارضة دون مساعدة من القوات الإيرانية، فإن ذلك لن يشكل أي خسارة لأهداف طهران في سوريا… على العكس قد يسهم ذلك في تعزيز الوجود الإيراني في وسط سوريا، ويدفع تجاه تشكٌل محور لمواجهة القوات الأمريكية وحلفائها في المناطق الشرقية والشمالية الشرقية في سوريا”.

ووفقًا للتقرير، فإن الضجة التي أثيرت أخيرًا في سوريا حول التواجد الأمريكي في قاعدة التنف عند الحدود مع الأردن والعراق، تشير إلى أن هناك أمورًا أكبر من ذلك”.