Friday, May 24, 2019
اخر المستجدات

تقرير : المنحة القطرية …وأخر مستجدات الأعمار في قطاع غزة


| طباعة | خ+ | خ-

غزة- الوطن اليوم – محمد السكني

تمني المواطن أبو أيمن أبو شربي البالغ من العمر  56 “عاماً ” أن يعود إلي بيته بعد عام من تحمله برد الشتاء القارص ولهيب الشمس الحارقة  والأوضاع الصحية المتردية والعيش في ظل الكرفانات القاتل الذي لا يقي البرد والحر.

حالة أبو شربي ليست الوحيدة فهناك ألاف العائلات التي تعرضت بيوتهم للهدم ويعانون الصعاب بعد العدوان الأخير على قطاع غزة والذي دام واحد وخمسين يوماً ، وتحققت أمنية أبو أبو أيمن وبدأت الانفراجة بالعديد من المنح التي قدمتها دولتي قطر والكويت .

ويقول المواطن أبو أيمن أبو شربي “إن منزلي قصف في العدوان الأخير على غزة جراء قصف الطائرات الاحتلال لمنزلي المكون من طابقين الكائن في شرق الشجاعية ” ، وتم اختيار أسمه في منحه اللجنة القطرية للأعمار بشكل تلقائي وبدون تسجيل في وزارة الأشغال ، وإن الوزارة هي من تقوم بوضع الأسماء .

وأوضح أبو أيمن أن وزارة الأشغال اتصلت عليه حتى يقوم بتجهيز المخططات وخريطة البيت والتوقيع ، حيث قامت وزارة الأشغال بالتواصل معنا وقالت لنا أنه نزل بأسمى مواد بناء من المنحة القطرية .

شكرا قطر

وأستدرك قائلا:” لم نواجه أي صعوبات في استلام مواد البناء لكن المشكلة كانت من بلدية غزة لأنها تقوم بوضع عقبات في وجه المتضررين من حيث عمل المخططات ومن كل شئ ، وكان بداية الأعمار لمنزلي بتاريخ 28/7 ، وأشكر وزارة الأشغال على مجهودها الكبير الذي قدمته للمواطنين جميعا  ، وجزيل الشكر لدولة قطر لمساهمتها في مساعدة أهل غزة .

أما المواطن أبو محمد جندية  البالغ من العمر 56 عاماً من سكان حي الشجاعية هدم منزله المكون من 4 طوابق والذي يسكنه 15 فرد ، و واجهت صعوبة كبيرة في البلدية من تراخيص وعمل خرائط للمنزل ، وتم اختيار الاسم جاء عن طريق الإشغال و (أنا لم أسجل)  جاءت لي رسالة تقول بأني قبلت في المنحة القطرية ، وبدوري اشكر كل القطريين القائمين على هذا المشروع .

وبدأت عملية أعمار البيوت المهدمة أخيراً كما أوضح وكيل وزارة الأشغال المهندس ناجي سرحان أنه تم إرسال 580 أسم من أصحاب البيوت من المنحة القطرية لألف وحدة سكنية  ، وتم الموافقة  على إدخال مواد البناء وكذلك البدء بتوزيع الدفعة الأولي  على المواطنين  ، وبقية الأسماء تم إرسال 382 أسم لمواد البناء ومتوقع أنها تصل خلال اليومين القادمين.

 

المنحة الكويتية

وأكد سرحان انه أرسل 1000اسم من المنحة الكويتية التي تبلغ 75 مليون دولار وتم الموافقة على مواد البناء، وتم إرسال الأسماء إلي مجلس الوزراء و أرسلت إلي دولة الكويت ، ونحن بانتظار وصول الأموال حتى يتم دفع للمواطنين ،ونأمل أن تكون هناك منح أخري ، ويوجد هناك منح لوكالة الغوث للأعمار ، ونأمل أن نري النور قريبا وكل المناطق والمحافظات في قطاع غزة مستهدفة من عملية الأعمار كلاُ حسب نسبة الضرر.

وأردف قائلا :” تم استهداف أصحاب البيوت المدمرة جزئياً فيما سبق هناك كانت منحة للحكومة الفلسطينية ب25 مليون دولار أستغل منها جزء في البيوت المدمرة بشكل جزئي  لكن هي الآن تعمل على الدمار الكلي ،ونأمل أن يكون في المستقبل مزج بين الدمار الكلي والجزئي ، واختير أصحاب البيوت المهدمة حسب الأضرار في المناطق التي تم توزيعها ، أيضاً حسب المساحات حيث الكبيرة من100إلي 200 متر ثم نزلنا بتدريج في عملية الأعمار إلي المساحات الأصغر ، وأن يكون السكن مأهول ومراعاة الحالات الاجتماعية والمرضية والشهداء والفقراء .

أمل كبير للأعمار

بين رئيس اللجنة القطرية لإعادة أعمار غزة السفير محمد العمادي أنه سيتم تنفيذ الدفعة المالية على أربع دفعات حسب ما تم الاتفاق عليه ، على أن يقوم المستفيدون بشراء المواد الخام اللازمة للبناء وفق الترتيبات والآلية التي تم التوافق عليها مع وزارة الأشغال العامة والإسكان وبإشراف الجهات ذات العلاقة، مبينا أنه سيتم تسليم المواد الخام ومستلزمات البناء للمستفيدين حسب المراحل ، وعبر مراكز التوزيع المعتمدة رسمياً.

 

لاحت بارقة أمل لأصحاب البيوت المهدمة بعد المنحة القطرية والكويتية ، رغم ذلك يعانون وينتظرون عودتهم إلي منازلهم على أحر من الجمر كما كانوا ولسانهم يردد حسبي الله ونعم الوكيل ، ولكن فرحتهم تزداد يوما بعد يوم مع وضع كل حجر ، شاكرين الله والدول المانحة على عطائهم الكبير .