Friday, May 24, 2019
اخر المستجدات

تقرير: قلق إسرائيلي من الحضور الروسي المباشر في سوريا


| طباعة | خ+ | خ-

يُنتظر أن يُسافر رئيس الحكومة الإسرائيلي، بنيامين نتانياهو، الأسبوع المقبل في رحلة طارئة إلى موسكو للتباحث مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين حول نشر القوات الروسية في سوريا.‎ ‎

ويُشير موقع المصدر الإسرائيلي للدراسات البحثية، إلى أن سفر نتانياهو يتزامن مع اعتراف روسيا بوجود خبراء لها يتواجدون في سوريا، وأخبار عن زيادة حضور الوحدات الإيرانية من الحرس الثوري في سوريا ، الأمر الذي أدى إلى يقلق إسرائيل من تدخل روسي إيراني مشترك على حدودها الشمالية.

صورايخ
يُذكر أن نتانياهو يخوض صراعاً طويل الأمد ضدّ تسليح سوريا وإيران بصواريخ ‏اس-300 المتطوّرة التي ستضرّ بالمصالح الإسرائيلية في المنطقة، خاصة بعد تأكيد بعض الصحف والتقارير الإعلامية الروسية فشل نتانياهو في إقناع بوتين بالامتناع عن إرسال منظومة الأسلحة المتطوّرة إلى سوريا.

ويُذكّر الخبير والمُحلّل السياسي في الموقع الإسرائيلي يوآف شاحام، بسفر نتانياهو في مايو(أيار) الماضي إلى روسيا ومحادثاته مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في محاولة إقناعه بالعدول عن إرسال صواريخ اس-300 إلى إيران.

وبعد التوقيع على الاتفاق النووي، أوضح نتانياهو في المحادثة أن هذه الخطوة ستزيد من عدوانية إيران وستقوّض الشرق الأوسط.

قانون اللعبة
ويُشير الخبير إلى امتناع إسرائيل عن التدخّل الفعال في الحرب الأهلية السورية، إلا في الحالات التي سعت فيها إلى الحفاظ على مصالحها الحيوية، مثل التدخل لمنع إرسال منظومات الأسلحة المتطوّرة إلى حزب الله، ولكن إسرائيل الآن تعيش قلقاً متنامياً من تغير قوانين اللعبة في سوريا بعد الحضور الروسي المباشر في المنطقة.