Tuesday, June 27, 2017
اخر المستجدات

توتر في العلاقات الأميركية – الألمانية


| طباعة | خ+ | خ-

حول عجز الميزان التجاري وحلف الاطلسي ..

العلاقات الاميركية ـ الالمانية تمر بمرحلة من التوتر عكستها تصريحات صادرة عن الرئىس الاميركي دونالد ترامب ووزير الخارجية الالماني زيغمار غابريل، حملتا انتقادات متبادلة من مسألتي التجارة وحلف شمالي الاطلسي وفيما اعتبر وزير الخارجية الألماني زيغمار غابريل أن الولايات المتحدة قد خسرت زعامة العالم، مشددا على ضرورة مواجهة سياسة البيت الأبيض.

وفي حديث نقلته Der Spiegel  قال وزير الخارجية الألماني: الولايات المتحدة فشلت في شغل موقع الدولة الأهم في مجتمع القيم الغربية، ولا بد في ظل ذلك من الوقوف في وجه واشنطن.

واعتبر أن نهج الانعزال الذي سلكته الولايات المتحدة صار يؤثر سلبا في الوضع الدولي ككل، وأن ميزان القوى في العالم قد اختل مع وصول دونالد ترامب إلى السلطة.

وسبق للمستشارة الألمانية أن أكدت أنه لم يعد بوسع أوروبا الاعتماد على الآخرين، وأنه على بلدان الاتحاد الأوروبي أن تقرر مصيرها بنفسها.

وفي تعليق على التصريحات غير المسبوقة الصادرة عن ميركل ووزير خارجيتها، اعتبر دميتري أوفيتسيروف بيلسكي الخبير في الشؤون السياسية أن «موقف برلين الجديد جاء نتيجة للضبابية التي تحيط بالسياسية الأميركية التي لم يعد يمكن التكهن بها».

وتابع: «ترامب مستمر في المواجهة ولا يريد الاستسلام، الأمر الذي يعني أن تصريحات ميركل ووزير خارجيتها ليست إلا محاولة لحفز واشنطن على تبني موقف واضح بشكل أو بآخر تجاه شركائها».

وسائل الإعلام الألمانية في تغطية تصريح ميركل، اعتبرت أنه جاء نتيجة لما خلصت إليه المباحثات التي أغضبت الوفد الألماني خلال مباحثاته مع الأميركيين في قمة مجموعة «السبع الكبرى» في إيطاليا مؤخرا.

بالمقابل، انتقد الرئيس الأميركي دونالد ترامبء ألمانيا في مسألتي التجارة وحلف شمال الأطلسي، معتبرا أن موقفها «مسيء جدا للولايات المتحدة».

وغرد ترامب في موقع التواصل الاجتماعي تويتر قائلا: «لدينا عجز تجاري كبير مع ألمانيا، كما أنهم  يدفعون للناتو وللجيش أقل بكثير مما ينبغي عليهم. إن ذلك سيء جدا للولايات المتحدة، وسيتغير».

تصريحات ترامب حول عجز الميزان التجاري مع ألمانيا ليست الأولى، حيث أفادت تقارير صحفية، بأن الرئيس الأميركي وصف ألمانيا بأنها «سيئة جدا» بالنسبة لفائضها التجاري مع بلاده، مهددا بوقف صادراتها من السيارات إلى الولايات المتحدة.

وتظهر بيانات «ITC Tarde» أن حجم التبادل التجاري بين ألمانيا والولايات المتحدة بلغ العام الماضي 184.419 مليار دولار، منها 118.604 مليار دولار هي صادرات ألمانيا إلى الولايات المتحدة.

بالمقابل، تبلغ صادرات الولايات المتحدة إلى ألمانيا 65.815 مليار دولار، ما يعني أن عجز الميزان التجاري الأميركي مع ألمانيا يبلغ 52.789 مليار دولار. وللمقارنة بلغ العجز التجاري الأميركي مع الصين العام الماضي 365 مليار دولار.

ترامب: يحق للروس أن يسخروا منا

على صعيد آخر، شن الرئيس الأميركي ترامب هجوما جديدا على وسائل الإعلام الأميركية لما تروجه من تبريرات الديموقراطيين لهزيمتهم في الانتخابات الأميركية.

وقال ترامب في تغريدة له: «يحق للمسؤولين الروس أن يسخروا من الولايات المتحدة والطريقة التي احتضن بها (أصحاب) الأخبار المزيفة تبريرا أعرج لخسارة الديموقراطيين للانتخابات».

وكان ترامب انتقد أنصار الحزب الديمقراطي ووسائل الإعلام الأميركية باختلاق أكاذيب حول «صلاته المزعومة» بروسيا.


  • إعلانات