Friday, May 24, 2019
اخر المستجدات

جمعية دير طريف تروي أهمية المؤسسات الخيرية في دعم المجتمع وتقوية النسيج الاجتماعي


| طباعة | خ+ | خ-

عبر المشاركون في اللقاء الذي جمع بين جمعية دير طريف الخيرية , وجمعية قالونيا الخيرية اليوم فيمدينة رام الله , عن أهمية المؤسسات الخيرية , في تقوية الروابط المجتمعية والوطنية , وتعميم تجربتها والأخذ بها لتحقيق أهداف وطنية . وقدمت الهيئة الإدارية  ملخصاعن عمل جمعية دير طريف والتي تكللت من خلال  سلسلة اللقاءات والفعاليات التي تنظمها جمعية دير طريف في الفترة الأخيرة  بالنجاح فيتحقيق العديد من الأهداف المجتمعية  وتقديمالمزيد من الخدمات  المساندة لبعض الشرائح  في مجتمعنا الفلسطيني  , لتوصف تجربتها ” قصة نجاح ” يجبتعميمها  والأخذ بها , لخدمة المجتمع الفلسطيني في الوطن والشتات .

وأشارت أن جمعية دير طريفوالتي تأسست  منذ سنوات قليلة بجهود أهاليقرية دير طريف المهجرة  , استطاعت أن تكونمن اسمي الجمعيات إن لم تكن أولها في تقديم  العديد من الخدمات  الوطنية لصالح المجتمعالفلسطيني , فهي تشكل نسيج اجتماعي قوي  لمن هم على ارض الوطن  مع من اجبروا ليكونوا لاجئين في مخيمات الدولالعربية  . وأبدت جمعية قالونيا عن استعدادها لنقل التجربة  الناجحة وتبادل الخبرات بين الجمعيتين لتحقيق الأفضللصالح المجتمع .

يشار إن جمعية دير طريف تنظم سنويا عشرات  الفعاليات وتنفذ العديد من البرامج , تطال القطاع التعليمي , والأشخاص ذوي الاحتياجات الخاصة , والطلبة  ,  وكبار السن , والشباب  , والتراث الفلسطيني  للحفاظ على هويته .