Thursday, December 13, 2018
اخر المستجدات

حزب “الليكود” يفقد شعبيته بعد التصعيد الأخير في غزة


حزب "الليكود" يفقد شعبيته بعد التصعيد الأخير في غزة

| طباعة | خ+ | خ-

أظهر استطلاع للرأي في دولة الاحتلال الإسرائيلي، تراجع شعبية حزب “الليكود” والذي يتزعمه رئيس الحكومة الإسرائيلية “بنيامين نتنياهو”، وذلك على خلفية التصعيد الأخير في قطاع غزة.

وبين استطلاع نشره موقع عكا للشؤون الإسرائيلية نقلاً عن الإعلام العبري، تراجع حزب الليكود إلى أقل من 30 مقعداً، حيث حصل على 29 مقعداً، أما الحزب الثاني فهو حزب “هناك مستقبل” بزعامة “يائير لبيد”، يليه زعيم حزب العمل “آفي غباي”، في حين صعدت القائمة المشتركة مقعدًا إضافيًا بحصولها على 14 مقعداً.

وارتفعت حصيلة حزب “إسرائيل بيتنا” بزعامة “أفيغدور ليبرمان” بواقع 3 مقاعد إضافية بحصوله على 8 مقاعد، وتراجع حزب “البيت اليهودي” بزعامة “نفتالي بينيت” بواقع مقعد واحد بحصوله على 9 مقاعد، في حين كان أكثر الأحزاب تراجعًا حزب “كولانو” الذي يتزعمه وزير المالية “موشي كحلون”.

واشتمل الاستطلاع على خيار ترشح قائد أركان الجيش الأسبق “بيني غانتس” على رأس قائمة جديدة للكنيست، حيث فاجئ الجميع بحصول قائمته على 15 مقعدًا، بينما تراجع حزب “الليكود” في هذه الحالة إلى 27 مقعدًا، وحزب “كولانو” انهار إلى 4 مقاعد فقط، فيما تراجع حزب “هناك مستقبل” إلى 14 مقعدًا وحزب العمل إلى 10 مقاعد.

وجاء هذا الاستطلاع بعد أسبوع من جولة تصعيد وصفت بالأعنف مع قطاع غزة منذ حرب عام 2014م، انتهت بموافقة الحكومة الإسرائيلية على تثبيت وقف إطلاق النار مع المقاومة في قطاع غزة بوساطة مصرية.