Monday, December 10, 2018
اخر المستجدات

خالد: إغلاق مكتب منظمة التحرير يحرر الجانب الفلسطيني من جميع التفاهمات


خالد: إغلاق مكتب منظمة التحرير يحرر الجانب الفلسطيني من جميع التفاهمات

| طباعة | خ+ | خ-

رام الله – الوطن اليوم : وصف تيسير خالد ، عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية ، عضو المكتب السياسي للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين إعلان الخارجية الامريكية انها سوف تغلق مكتب منظمة التحرير الفلسطينية في واشنطن في خطاب سيلقيه مستشار الرئيس الامريكي للامن القومي جون بولتن بحجة القلق من المحاولات الفلسطينية الرامية إلى دفع المحكمة الجنائية الدولية لفتح تحقيق في أمر إسرائيل ، باللعبة السياسية السخيفة والسمجة ، خاصة وأن هذا العمل يجري تبريره بتوفير الحماية لحكام تل أبيب من المساءلة والمحاسبة على الجرائم التي يرتكبونها في الاراضي الفلسطينية المحتلة بعدوان 1967 بما فيها جرائم الاستيطان .

وفي الوقت ، الذي اعلن فيه خالد عن ترحيبه برفض وزيرة خارجية وزيرة خارجية الاتحاد الأوروبي فيدريكا موغريني الاجتماع بوفد من المستوطنين برئاسة مجلس المستوطنات في شمال الضفة الغربية يوسي داغان والذي وصل الى بروكسل في اطار جهود دعائية لمواجهة المقاطعة ضد دولة الاحتلال ، فقد دعا الى الرد على هذه الخطوة الاميركية بالتحرر من جميع التفاهمات القائمة مع الادارة الأميركية بدءا باعلان الانضمام الى جميع وكالات ومنظمات الامم المتحدة ، التي تضع الادارة الاميركية فيتو على انضمام فلسطين الى عضويتها وانتهاء باستمرار الضغط على المحكمة الجنائية الدولية ودفعها لفتح تحقيق قضائي فوري بجرائم الاحتلال والاستيطان وتقديم المسؤولين عنها الى العدالة الدولية ، بمن فيهم قضاة المحكمة العليا الاسرائيلية ، الذين شرعوا قبل أيام جريمة تطهير عرقي بتقديم غطاء قانوني لجريمة هدم قرية الخان الاحمر وترحيل سكانها ، ما يعتبر وفق نظام روما لمحكمة الجنايات الدولية جريمة حرب موصوفة .