Thursday, December 13, 2018
اخر المستجدات

خلافات حادة في اجتماع “الكابينت” حول التطورات بغزة


خلافات حادة في اجتماع "الكابينت" حول التطورات بغزة

| طباعة | خ+ | خ-

أنهى المجلس الوزاري الأمني التابع لحكومة الاحتلال “الكابينت” اجتماعه الذي استمر قرابة أربع ساعات دون الإفصاح عن تفاصيل.

وكشف أن خلافات حادة، وتبادل للصراخ، حدثت في اجتماع الكابينت، بين الوزراء كاتس وليبرمان”، وأشار إلى أن الوزير كاتس وجه سؤالا للوزير ليبرمان، عن وعوداته باغتيال رئيس المكتب السياسي لحركة حماس، إسماعيل هنية، فرد عليه ليبرمان، وماذا قدمت أنت؟

وهددت كتائب الشهيد عزالدين القسام الجناح العسكري لحركة حماس الاحتلال في تصريح مقتضب، بأن “أي عمل غبي سيكلفك دمارًا وألمًا لا تطيقه وسيكون شيئًا لم تعرفه من قبل بماهيته أو كميته”.

وعقد كابينت الاحتلال الإسرائيلي جلسته الثالثة على التوالي مساء الأحد لمواصلة النقاش حول غزة والجولة الأخيرة من التصعيد، وذكرت القناة “الثانية” العبرية أنه من غير الواضح هل سيتم اتخاذ قرارات بإيجاد تسوية أم لا، وهل سيعرض بنيامين نتنياهو نظريته الأمنية والسياسة التي ينوي انتهاجها تجاه غزة.

واستبق نتنياهو الجلسة بالقول خلال افتتاحية جلسة الحكومة الأسبوعية صباح اليوم إن حكومته لن تقبل بأقل من الهدوء الكامل على جبهة الجنوب.

وبحسب الموقع العبري، صرح رئيس وزراء حكومة الاحتلال، بنيامين نتنياهو، أنه طالب الأطراف الدولية والمخابرات المصرية، بوقف إطلاق نار تام، على الحدود الجنوبية للبلاد.

ووفقا للموقع العبري، قال نتنياهو، إن جيش الاحتلال الإسرائيلي في أوج المعركة ضد حماس بغزة، لافتا إلى أن المعركة مع حماس، لن تنتهي بضربة أو حملة عسكرية واحدة.

وأضاف نتنياهو: “أن القوات على أهبة الاستعداد لأي طارئ، وأن خطتنا العسكرية جاهزة، ولن أكشف عن خطط عملياتنا، هدفنا هو استعادة الأمن والأمان لسكان غلاف غزة، وسيتم تحقيق هذا الهدف”، وتابع: “في ظل التصعيد على الجبهة الجنوبية، هناك تبادل للضربات، لقد دمرنا المئات من أهداف حماس، وجيش الاحتلال الإسرائيلي يُدفّع حماس ثمنا باهظا”.

يُذكر أن يوما الأربعاء والخميس الماضيين شهدا تصعيدًا إسرائيليًا ضد غزة، شمل قصف عدة مواقع للمقاومة ومنازل المواطنين، استشهد خلالها ثلاثة مواطنين، بينهم سيدة حامل ورضيعتها، كما شهد يوم الجمعة استشهاد مواطنين بينهما مسعف برصاص جنود الاحتلال لدى قمعهم مسيرة “الحياة والحرية” على طول الشريط الحدودي الشرقي للقطاع.