Friday, March 22, 2019
اخر المستجدات

داعش يتحدى القاعدة


| طباعة | خ+ | خ-

عين تنظيم داعش أحد الزعماء السابقين لحركة طالبان قائداً له في باكستان وأفغانستان، في تحد لهيمنة تنظيم القاعدة الذي استمر لمدة عشر سنوات، باعتبارها الجماعة الإسلامية الرئيسية المتشددة في المنطقة.

وقال المتحدث باسم التنظيم إن حافظ سعيد خان، أحد القادة السابقين لحركة طالبان باكستان، سوف يقود من الآن مسلحي داعش في المنطقة التي تعرف بين الجهاديين باسم خراسان.

وأفاد المتحدث باسم تنظيم داعش أبو محمد العدناني في رسالة صوتية نشرت على موقع تويتر هذا الأسبوع أنه “تم تعيين حافظ سعيد خان حاكماً لإقليم خراسان (داعش)”.

وخراسان هو مصطلح يستخدمه الجهاديون لوصف المنطقة الشاسعة التي تضم باكستان وأفغانستان وأجزاء من إيران ومنطقة شينجيانج ذات الغالبية المسلمة التي تقع، في شمال غرب للصين.

ولأول مرة يتحدث تنظيم داعش، الذي يسيطر على مساحات شاسعة من الأراضي في سوريا والعراق، عن سعيه لإيجاد نفوذ في المنطقة بشكل علني.

وقال مسؤولون إن خان كان قائد حركة طالبان في منطقة أوراكزاي القبلية في باكستان، قبل أن ينفصل عن الجماعة المتشددة في وقت مبكر من العام الماضي.

وتفيد الأنباء أن خان، في أوائل الأربعينيات من عمره وأنه كان في السابق المتحدث باسم حركة طالبان باكستان، وهي منظمة تنضوي تحت لوائها عدة جماعات متشددة.

وشغل خان منصب قائد طالبان في أوراكزاي حتى وفاة زعيمها السابق حكيم الله محسود، في غارة شنتها طائرة بدون طيار في عام 2013.

ويأتي التسجيل الصوتي بعد أسابيع من تعهد عدد من قادة حركة طالبان باكستان بالولاء لزعيم داعش أبو بكر البغدادي، الذي نصب نفسه خليفة للمسلمين.