Monday, May 20, 2019
اخر المستجدات

رامي عياش : تراجع عدد المطربين بمصر وزيادتهم في لبنان لغز يحيرني


| طباعة | خ+ | خ-

قال المطرب اللبناني رامي عياش، إن تراجع أعداد المطربين في مصر رغم الكثافة السكانية الكبيرة ، أمر محير وتزداد الحيرة إذا ما أجرينا مقارنة مع الحال في لبنان الذي يتزايد فيه أعداد المطربين بشكل كبير رغم قلة عدد السكان.

وأكد عياش أنه يشعر بوجود مشكلة فعلية أمام هذا التناقص الكبير في عدد المطربين الصاعدين بمصر ، والذي لا يعكس بالطبع أعداد المواهب في هذا البلد الكبير والشهير بأنه ينجب موهبة كل دقيقة ، لكن تلك الموهبة لا تجد من يأخذ بيدها إلى أول طريق النجومية.

وأشار إلى أن برامج اكتشاف المواهب لعبت دورا كبيرا في خروج بعض تلك المواهب إلى النور ، لكنها لا تكفي وحدها للصعود بهم إلى سلم النجومية ، لأن تحقيق هذا الهدف يحتاج إلى ما هو أكثر من ذلك ، بالجمع بين شركة إنتاج قوية واختيارات ناجحة للمطرب إلى جانب أخلاقه بالطبع وهذه الصفة الأخيرة الأهم في طريق النجاح.

وتطرق إلى علاقته بالجمهور المصري قائلا إن مصر لها فضل كبير عليه ليس فقط في نجاحه بهذا البلد ، ولكن على مستوى الوطن العربي كذلك ، ولا يزال يرتبط بجمهورها بشكل وثيق حتى أنه يحيي نحو 4 حفلات زفاف شهريا تقريبا ، وفي أحد الشهور أحيا 12 حفل زفاف.

وأعرب المطرب اللبناني رامي عياش عن سعادته باستقرار الأوضاع في مصر مؤخرا، معتبرا أن مصر عادت للعرب بعد أزمات متتالية استمرت 4 سنوات.

وحول انضمامه إلى شركة “بلاتنيوم ريكوردز” للانتاج الموسيقى مؤخرا ، وسط مجموعة من المطربين الشباب الذين هم في بداية مشوارهم الفني ، قلل رامي من أهمية هذه النقطة وتأثيرها على نجوميته ، منوها إلى أنه عندما كان متعاقدا مع شركة “روتانا” على سبيل المثل ، كانت تضم أيضا أصواتا في بداية مشوارها الفني ولم أشعر بمشكلة أو حساسية.

واستبعد أن يفرض عليه فريق “صناع الموسيقى” بالشركة أي أغنيات أو كلمات بعينها، وقال إنهم أعلنوا أنهم لن يفرضوا على أي أحد أغنية معينة بل يعطون رأيهم فقط ، كما أنني “صانع موسيقى” مثلهم وأعزف وصاحب مسرح قبل شهرتي، ، وطالما أنني مقتنع بالأغنية بالتأكيد سأقدمها.

وفيما يتعلق بالسعي نحو تحقيق العالمية لمطربي الشركة ، أوضح أن لديه أغنيات ودويتوهات أجنبية في ألبوماته السابقة ، والمطربون العرب يقدمون هذا الشكل الموسيقي من 50 سنة ، لكن المختلف هنا الهدف بان نصعد بالقوة العربية لتكون بمستوى القوة الغربية ، بمعنى الارتقاء بالمستوى إلى الحد الذي يقودنا إلى العالمية.

واعتبر المطرب اللبناني رامي عياش، أن فتح أسواق خارجية للأغنية العربية وسيلة للحد من الخسائر التي تتعرض لها الشركات في السوق العربي ، معربا عن ثقته في أن الشركة ستنجح في تلك النقطة ، وفي هذا الصدد استشهد بالمطربتين الكبيرتين أم كلثوم وفيروز، متسائلا: هل هناك أحد في العالم لا يعرفهما؟ بالتأكيد لا ، رغم أنهما لم يغنيا باللغات الأجنبية، لكن الموسيقى التي قدماها وصلت بهما إلى العالمية وهذا ما نحتاج إليه.

ولفت إلى أن أكثر ما يميز كل مطرب عن الآخر المجهود الذي يبذله في الأغنية، فهو على سبيل المثال استغرق نحو 8 أشهر في إعداد أغنية “حبيتك أنا” رغم أن بعض المطربين قد ينتهي من ألبومه كاملا في نفس تلك الفترة ، وهذا لا يعني أن كل أغانيه تستغرق تلك المدة ، حيث قال إن أغنية “الناس الرايقة” على سبيل المثال أخذت منه أسبوعين فقط من البداية وحتى خروج الأغنية للنور وعرضها على الفضائيات.

وأعلن رامي عياش عزمه المشاركة في تجربة التمثيل لأول مرة، وقال: أستعد لأول مرة للمشاركة في مسلسل تاريخي لبناني – مصري – سوري من تأليف منى طايع، وهو عمل رائع ومبني على وثائق حقيقية، مشيرا إلى أنه سيجسد دور أحد الأمراء ومن المتوقع بدء التصوير خلال شهر ديسمبر المقبل.