Wednesday, July 18, 2018
اخر المستجدات

سفراء أمريكيون يحذرون ترامب بعد “التصريحات الأفريقية”


| طباعة | خ+ | خ-

كتب عشرات السفراء الأميركيين السابقين إلى دول إفريقية للرئيس دونالد ترامب رسالة يعربون فيها عن “عميق قلقهم” من تصريحاته بشأن القارة، وحذروا من أن التعامل الذي يتسم بالاحترام ضروري لحماية المصالح الأميركية.

وحسب “أسوتشيدبرس”، وقع الرسالة 78 مبعوثا سابقا منهم مساعدة وزير الخارجية للشؤون الإفريقية سابقا ليندا توماس غرينفيلد.

وطلبت الرسالة التي حملت تاريخ الثلاثاء من الرئيس “إعادة تقييم” وجهات نظره بشأن القارة المكونة من 54 دولة، التي وصفوها بأنها غنية “بموارد طبيعية لا مثيل لها تقريبا” وبالعلاقات التاريخية العميقة.

كان ترامب قد أشار إلى الدول الأفريقية بأنها “حفر قاذورات” الأسبوع الماضي أثناء رفضه مشروع قانون للهجرة من الحزبين، وفقا لما ذكره أشخاص كانوا في الاجتماع.

ونفي الرئيس استخدام هذه اللغة لكن آخرين كانوا حاضرين الاجتماع أصروا على أنه فعل ذلك.

ودعا خطاب المبعوثين ترامب إلى أن يقوم بتفاعل إيجابي مع الدول الأفريقية.

وقال الخطاب “الولايات المتحدة أكثر أمنا وصحة ورخاء وأكثر استعدادا لحل المشاكل التي تواجه الإنسانية عندما نعمل مع الشركاء الافريقيين ونستمع إليهم ونتعلم منهم”.

وعبر الاتحاد الإفريقي وعدة دول إفريقية عن صدمتهم وإدانتهم لما تلفظ ترامب به. ومن المرجح أن تناقش القضية في قمة الاتحاد الأفريقي في وقت لاحق من الشهر الجاري.

وقال المبعوثون السابقون الذي وقعوا الخطاب يوم الخميس إنهم لم يعلموا بأي رد فعل من البيت الأبيض.

كان القلق في أفريقيا، ثاني أكبر قارة في العالم من حيث عدد السكان، قد زاد حتى قبل ملاحظة ترامب حيث اقترحت إدارته خفض كبير للمعونة الأجنبية وحولت تركيزها في أفريقيا تجاه مكافحة التطرف.

وسارعت وزارة الخارجية إلى طمأنة الدول الأفريقية في أعقاب تعليق ترامب، حيث كتب مكتب الشؤون الأفريقية في الوزارة تغريدة يقول فيها “الولايات المتحدة سوف تستمر في التعامل معهم بقوة وحماس”.