Sunday, May 19, 2019
اخر المستجدات

سيدة تخطب لزوجها لغيرتها من ضرتها


| طباعة | خ+ | خ-

لا تصدق الأمثال العربية الشعبية في كثير من الأحيان، فالمثل القائل ” مركب الضراير سارت ومركب السلايف حارت “، لم يجد مكانه عند سيدة سعودية، وفضلت عليه المثل القائل: ” ليس حُباً في زَيد ولكن كُرهاً في عبيد”، حين دفعتها الغيرة من ضُرَّتِها المصرية، إلى تشجيع زوجها بالزواج مرة ثالثة، ولكن هذه المرة من فتاة مغربية، وقامت بِحَثِّ أبناءها على مساعدته في تكاليف حفل الزفاف وتأثيث منزل للعروس الجديدة .

وقالت تقارير صحفية إن الزوجة الأولى لم يعجبها ارتباط زوجها بسيدة مصرية، بعد أكثر من 28 عاماً قضتها معه، وبعد مرور عام على ارتباطه بالزوجة الثانية، دفعتها الغيرة إلى إقناع زوجها بالثالثة وذلك بعد أن تكفلت له بجميع التكاليف، بالطبع الزوج لن يضيع هذه الفرصة فسعى سريعا للحصول على موافقة رسمية للارتباط بالفتاة المغربية.