Tuesday, November 13, 2018
اخر المستجدات

شاهد ترامب يصف مراسلة “سي أن أن” بغبية وسخيفة الأسئلة


شاهد ترامب يصف مراسلة "سي أن أن" بغبية وسخيفة الأسئلة

| طباعة | خ+ | خ-

السجال بين الرئيس الأميركي دونالد ترامب وشبكة CNN الإخبارية، تحول إلى ما يشبه مسلسلاً دراماتيكياً تلفزيونياً يومياً، فأمس الجمعة كهرب أعصاب إعلامية من الشبكة التلفزيونية الشهيرة، وجهت إليه سؤالاً أغضبه، فلم يجبها وقال لها: “ما هذا السؤال الغبي؟” وبلهجة يبدو من لحنها أنه يرغب بإيذائها لفظاً.

ثم تابع وقال: “أراقبك عن كثب (وأجدك) تطرحين الكثير من الأسئلة السخيفة” وبثوانٍ تركها في مكانها وغادر بعد أن وجه نحوها سبابته اليمنى كتحذير غير مفهوم نوعه تماماً، على حد ما نرى في فيديو مرفق، وفيه تروي لمحطتها ما حدث لها من ترامب الذي نسمعها تتطرق معه إلى موضوع التواطؤ المزعوم بين روسيا وحملته الانتخابية في سياق استقالة وزير العدل والمدعي العام جيف سيشنز من منصبه وتعيين آخر محله، هو رئيس الإدارة بالوزارة، ماثيو ويتاكر، المعروف بانتقاده للتحقيق في “التدخل الروسي” المزعوم.

ثاني مناوشة على المحطة في 3 أيام

وكان ترمب عقد مؤتمراً صحافياً أمام البيت الأبيض، شاركت فيه الإعلامية Abby Phillip كمراسلة للمحطة بدل “جيم أكوستا” الذي علقت الإدارة الأميركية الأربعاء الماضي تصريح دخوله مجمّع البيت الأبيض على خلفية مشادة كلامية حدثت بينه وبين ترمب أثناء مؤتمر صحافي عقده الرئيس الأميركي حول نتائج الانتخابات النصفية للكونغرس، ووصفه فيه بأنه “وقح وفظيع ولا يستحق العمل مع قناة سي أن أن” كما قال.

من المعروف أن عدداً من المنتقدين سبق واتهموا ترمب بتعيين ويتاكر لأنه حليف له وليحاول التعميم على تحقيق خاص يقوده “روبرت مولر” حول مزاعم التدخل الروسي في 2016 بالانتخابات الرئاسية. ولما سألته “أبي فيلليب” عما إذا كان يريد من المدعي العام الجديد أن يعيق التحقيق، انتفض عليها ورفض الإجابة، معتبراً سؤالها غبياً، وأخبرها أنه يجدها ممن يطرحون السخيف من الأسئلة، لذلك أخذ على خاطرها مما قال بحسب ما استنتجت “العربية.نت” من مطالعتها في موقع CNN لكهربة ترب أعصابها، ما دفعها للجوء إلى محطتها لتروي تفاصيل ثاني مناوشة ينال بها الرئيس من المحطة ومراسليها في 3 أيام.