Saturday, December 15, 2018
اخر المستجدات

صحيفة عبرية: هذا السبب وراء سماح إسرائيل بدخول “الأموال القطرية” إلى غزة!


صحيفة عبرية: هذا السبب وراء سماح إسرائيل بدخول "الأموال القطرية" إلى غزة!

| طباعة | خ+ | خ-

كشفت صحيفة “يديعوت أحرنوت” العبرية، عن السبب وراء سماح السلطات الإسرائيلية بدخول أموال المنحة القطرية إلى قطاع غزة.

وقالت الصحيفة العبرية، اليوم الثلاثاء، إن “الجهات الأمنية الإسرائيلية سمحت بإدخال أموال المنحة القطرية إلى قطاع غزة لتشغيل محطات تنقية مياه الصرف الصحي ووقف تدفقها إلى البحر؛ خشية من وصلولها إلى “إسرائيل” وانتشار الأمراض”.

ودافعت الصحيفة عن القرار الإسرائيلي من خلال التأكيد على أن إدخال هذه الأموال لغزة “يخدم إسرائيل بشكل غير مباشر”.

وبيّنت أن المنحة القطرية لقطاع غزة تتكون من ستة مراحل تنفذ بشكل شهري، منها 15 مليون دولار تقدم شهريًا لدفع الرواتب، و10 مليون دولار ثمن سولار لمحطة الكهرباء، مشيرة إلى أن المرحلة الأولى كانت الشهر الماضي والشهر القادم ستكون المرحلة الثانية.

ولفتت إلى أن تفاقم أزمة الكهرباء بغزة وانقطاعها لأكثر من 16 ساعة يوميًا أدّى لتوقف محطات معالجة مياه الصرف الصحي الخمسة في القطاع، ما دفعهم لضخها مباشرة إلى البحر بدون معالجة وكان جزء كبير منها يصل إلى المياه الإسرائيلية.

ونقلت الصحيفة عن جهات دولية أن مياه الصرف الصحي غير المعالجة والمياه الملوثة أدت لوضع صحي هشّ للغاية في قطاع غزة، وكان هناك خوف حقيقي من انتشار للأمراض في غزة ستنتقل بسرعة إلى “إسرائيل”.

وعن أثر الأموال القطرية، قالت الصحيفة العبرية إنّها سمحت بإدخال السولار الخاص بتشغيل محطة توليد الكهرباء الوحيدة بغزة ما أدّى لتشغيل محطات تكرير مياه الصرف الصحي، وبالتالي انخفاض تصريفها مباشرة للبحر بشكل كبيرة، كما أن العائلات في غزة باتت تصلها المياه مرة كل يومين بدلًا من مرة واحدة في الأسبوع، فيما وصلت الكهرباء للمنازل لثماني ساعات يوميًا بدلًا من أقل 4 ساعات.

وأشارت إلى الأمم المتحدة لم تكتفِ بهذه الخطوات، بل طالبت بعمليات وقائية في القطاع الذي تحاصره “إسرائيل منذ 12 عامًا.