Tuesday, May 21, 2019
اخر المستجدات

عباس يطالب كيري الضغط على إسرائيل لوقف عدوانها في القدس


| طباعة | خ+ | خ-

طالب الرئيس الفلسطيني محمود عباس، وزير الخارجية الأمريكي جون كيري بالتدخل لوقف النشاطات الاسرائيلية، خاصة البناء في المستوطنات، واوضح ان هذا السلوك يؤدي الى التصعيد الخطير وتوسيع دائرة العنف. جاء ذلك خلال محادثة هاتفية اجراها كيري مع عباس، امس السبت، واعرب خلالها عن قلقه من الوضع في القدس، ودعاه الى العمل لتهدئة الأوضاع.

وذكرت صحيفة “هآرتس”، التي اوردت هذا النبأ، ان كيري ضغط على نتنياهو من اجل تهدئة الاوضاع في القدس. وقالت الناطقة بلسان الخارجية جين ساكي، ان جون كيري اجرى، امس الاول، محادثة هاتفية مع نتنياهو وطلب منه العمل على تهدئة الاوضاع في القدس والامتناع عن نشاطات وتصريحات مستفزة والحفاظ على الوضع الراهن في الحرم القدسي. وكان كيري قد نشر بيانا بهذه الروح بعد محادثته مع نتنياهو ودعا كافة الاطراف الى الحفاظ على الوضع الراهن في الحرم القدسي، معتبرا ان كل تغيير من شأنه ان يكون مستفزا وخطيرا.

وقالت “هآرتس” انه في أعقاب الضغط الامريكي والأردني، من أجل منع التصعيد في مسألة الحرم القدسي، نشر رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو، مساء امس السبت، بيانا استثنائيا، دعا من خلاله اعضاء الكنيست الى العمل على تهدئة الأوضاع حول الموقع المقدس والحساس. وكتب: “يجب اظهار المسؤولية وضبط النفس”.

وقال ديوان نتنياهو ان رئيس الحكومة اتصل برئيس الكنيست يولي إدلشتاين، وطلب منه المساعدة على نقل الرسالة الى النواب. وعلى خلفية الوضع الحساس محليا ودوليا يسعى نتنياهو الى منع النواب والوزراء من اطلاق تصريحات استفزازية تزيد من التوتر.

وجاء بيان نتنياهو بعد قيام وزير الاسكان اوري اريئيل، بنشر ملاحظة على صفحته في الفيسبوك سخر فيها من تهديد الأردن وذكره بحرب الأيام الستة! وادت ملاحظة اريئيل وتصريحات فايغلين الى تصعيد التوتر مع الاردن، الذي حول خلال الأيام الماضية، رسائل مباشرة وغير مباشرة الى الحكومة تطالبها بتهدئة الاوضاع في القدس عامة وفي الحرم القدسي خاصة.