Friday, April 20, 2018
اخر المستجدات

عريقات للعرب: أين مواقفكم بشأن الجرائم الإسرائيلية بغزة؟


صائب عريقات

صائب عريقات

| طباعة | خ+ | خ-

أبدى أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات، استغرابه من غياب الموقف العربي إزاء الجرائم التي ارتكبها الاحتلال الإسرائيلي يوم الجمعة الماضي، خلال مسيرة العودة الكبرى بذكرى يوم الأرض .

وقال عريقات لإذاعة “صوت فلسطين” الرسمية اليوم الأحد، إن الأمم المتحدة طلبت تحقيق رسمي والاتحاد الأوروبي دعا لتشكيل لجنة تحقيق مستقلة وشفافة وكذلك دول عدم الانحياز والدول الإسلامية والافريقية، متسائلا : “أين المواقف العربية بهذا الشأن”.

وفي الوقت الذي اشاد فيه عريقات بدعوتي مسؤولة العلاقات الخارجية في الاتحاد الاوروبي فدريكا موغريني والامين العام للامم المتحدة انطونيو غوتيريس لإجراء تحقيق بجريمة قتل الاحتلال ستة عشر مواطنا في قطاع غزة .

وشدد على ضرورة رفض العرب لذلك، مؤكدًا أنه لا يوجد أي مبرر تحت أي ظرف لاستباحة دماء الشعب الفلسطيني الأعزل.

وأشار إلى أن المطلوب عربيًا هو قطع العلاقات مع أمريكا لكن لا يستطيعون “كما قالوا” لكن لماذا الاستمرار بمكافأة أمريكا وتقديم أوراق الاعتماد لها، لافتا إلى أن “من يعتمد على اادارة ترامب في الحماية او التحالف عليه ان يعيد حساباته”.

وذكر أن الإدارات الأمريكية السابقة منحازة لإسرائيل، مستدركًا : “لكن الحالية أخذت مقعد عن اسرائيل فيما يتعلق بفرض الاملاءات بشأن الحدود والقدس والمستوطنات واللاجئين وجرائم الحرب بغزة خلال اليومين الماضيين..”.

وأكد أن الادارة الامريكية قررت حرق كل الجسور مع القانون الدولي بانحيازها المتواصل الى دولة الاحتلال وافشالها إصدار أي بيان من مجلس الامن لإدانة جريمة قتل ستة عشر فلسطينيا في قطاع غزة.

وأوضح أن الموقف الامريكي يتطلب منا كعرب التفكير هل سنبقى نقدم اوراق الاعتماد لواشنطن بعد كل ما تقوم به ضد القضية الفلسطينية والوجود العربي والإسلامي والمسيحي بفلسطين، وان نقول ما يسمح لنا كوشنير بقوله فقط، مذكرا بقرارات القمم العربية السابقة التي تنص على قطع العلاقات مع أي دولة تنقل سفارتها الى القدس.

وشدد أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير على استمرار القيادة في الذهاب إلى محكمة الجنيات والمطالبة بالحماية الدولية لشعبنا مستندين على القانون الدولي ولن نخضع أو نركع.

طالب أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير بموقف عربي اقوى مشيرا الى انه لا يوجد صفقة قرن بل مخطط امريكي اسرائيلي لتنفيذ املاءات على الارض.

ودعا عريقات القمة العربية القادمة في الرياض الى اتخاذ مواقف وقرارات مع آليات لتنفيذها.