Tuesday, December 18, 2018
اخر المستجدات

قصف إسرائيلي على مواقع للمقاومة وسقوط صواريخ في مستوطنات “غلاف غزة”


قصف إسرائيلي على مواقع للمقاومة وسقوط صواريخ في مستوطنات "غلاف غزة"

| طباعة | خ+ | خ-

جدد الطيران الحربي الإسرائيلي فجر اليوم الأحد، استهدافه لمواقع المقاومة الفلسطينية في غزة، بعد سلسلة غارات شنها الليلة وفي ساعات الفجر الأولى، فيما تحدثت تقارير عبرية عن سقوط صواريخ اطلقت من القطاع في مستوطنات “غلاف غزة”.

وأفادت مصادر محلية بان الطائرات الحربية الإسرائيلية اغارت مجددا مع ساعات الصباح بثلاثة صواريخ على موقع “الواحة” التابع للمقاومة غرب بلدة بيت لاهيا شمال قطاع غزة، حيث سمع دوي عدة انفجارات ضخمة، بالتزامن مع اطلاق نار من أسلحة ثقيلة يعتقد بانه صادر عن المضادات الأرضية التابعة للمقاومة، ولم يبلغ عن وقوع اصابات في الغارات الاسرائيلية.

في حين ذكرت تقارير عبرية، فجر اليوم، بان صفارات الانذار دوت مجددا بمستوطنات “غلاف غزة” ، في اعقاب اطلاق فصائل المقاومة الفلسطينية صواريخ باتجاه الأراضي المحتلة عام 48، حيث اعترضت منظومة القبة الحديدية عددا منها فيما أبلغ عن سقوط بعضها بمناطق مفتوحة.

وقالت التقارير ان صافرات الإنذار سمعت في مناطق “ناحل عوز” و “عالوميم” شرق قطاع غزة ولاول مرة في منطقة “لخيش” قرب “كريات جات”.

وحسب التقارير، فإن صاروخ سقط في منطقة المجلس الإقليمي “شعار هنيغف”، واخر تم اعتراضه، كما اعترضت القبة الحديدية صاروخ اطلق نحو شاطئ عسقلان.

وتحدثت التقارير عن سقوط صاروخ بمنطقة مفتوحة في “ناحل عوز” وهو الصاروخ السابع الذي أطلق منذ منتصف الليل، فيما سقط أحد الصواريخ التي تطلقها القبة الحديدية على منزل مواطن شمال قطاع غزة دون أن ينفجر.

وكانت قد اغارت طائرات الاحتلال الإسرائيلي، الليلة الماضية، على مواقع تدريب تابعة للاذرع العسكرية لفصائل المقاومة في قطاع غزة، دون ان يبلغ عن وقوع اصابات، فيما لحقت اضرار مادية كبيرة بالمواقع المستهدفة.

وأفادت مصادر أمنية، بان طائرات استطلاع (بدون طيار) وطائرات حربية إسرائيلية اغارت، مساء السبت، بعدة صواريخ على موقع “عين جالوت” التابع لكتائب القسام الذراع العسكري لحركة حماس، غرب مدينة خان يونس جنوب القطاع.

وذكرت المصادر بان طائرات الاستطلاع اغارت كذلك على موقع “اليرموك” التابع لكتائب القسام شرق حي الشجاعية في مدينة غزة بصاروخين على الاقل، ومن ثم تلا ذلك استهداف الموقع ذاته بعدة صواريخ من قبل الطائرات الحربية.

كما اغارت طائرات الاستطلاع على موقع ” العرين” التابع لكتائب القسام بمخيم النصيرات وسط قطاع غزة بصاورخ واحد على الاقل، وتبع ذلك استهداف الموقع ذاته بعدة صواريخ من قبل الطائرات الحربية.

ولا زالت اجواء قطاع غزة تشهد تحليق مكثف من قبل طائرات الاستطلاع والطائرات الحربية الاسرائيلية، وسط توقعات بشن المزيد من الغارات على مواقع المقاومة.

وقال المتحدث باسم جيش الاحتلال في وقت لاحق” ان سلاح الجو الإسرائيلي هاجم 10 اهداف لحركة حماس في ثلاث مناطق بقطاع غزة ردا على اطلاق الصواريخ من القطاع”.

واعلن جيش الاحتلال ، مساء السبت، انه رصد صاروخين في مجلس اقليمي “اشكول” الاستيطاني جنوب الاراضي المحتلة عام 48، اطلقا من قطاع غزة.

وقال الجيش في بيان، انه “تم تفعيل اجهزة الانذار في المجلس الإقليمي اشكول، ورصد اطلاق صاروخين اثنين من قطاع غزة الى اسرائيل”.

واضاف ان “احد الصاروخين تم اعتراضه من قبل منظومة القبة الحديدية والاخر سقط على ما يبدو داخل قطاع غزة”.

بدورها، قالت القناة العبرية الثانية انه “سمع في مجلس إقليمي اشكول دوي صفارات الانذار 3 مرات”.

وتناقلت صفحات مواقع التواصل الاجتماعي مساء السبت، بيان لكتائب شهداء الاقصى في قطاع غزة، تعلن فيه مسؤوليتها عن اطلاق صواريخ باتجاه المستوطنات الإسرائيلية .