Wednesday, December 19, 2018
اخر المستجدات

قطر: لا يوجد اي مبرر سياسي لفرض الحصار سوى شعورهم بالحسد


قطر تقدم 10 ملايين دولار لصندوق عالمي لمواجهة التطرف

| طباعة | خ+ | خ-

أدلى النائب العام القطري علي بن فطيس المري، بتصريحات تتعلق بمطالبات مصر والسعودية بإغلاق قناة الجزيرة، وطرد قادة جماعة “الإخوان المسلمين” من أراضيها.

وقال المري في مقابلة مع صحيفة (Abc) الإسبانية، إن ذلك يرجع إلى أن “كلتا الدولتين لا تدعمان حرية نقل وبث المعلومات التي تتسم بها هذه القناة”.
وتابع: “أنا لا أرى أي مبرر سياسي آخر قد يدفعهم إلى فرض هذا الحصار سوى شعورهم بالحسد، يطرح الكثيرون العديد من التساؤلات من قبيل، لماذا يتمتع القطريون بحريات أكثر مقارنة بوضعهم في بلدانهم؟ لماذا يعدون أكثر ثراء في حين أن المملكة العربية السعودية تتمتع بثروات تفوق ثروات قطر؟ لماذا حظيت قطر بفرصة تنظيم كأس العالم لكرة القدم 2022؟”.

وواصل حديثه قائلا: “من الذي استضاف جماعة الإخوان المسلمين في بلدهم لأول مرة وسط ضجة كبيرة؟ لقد كانت المملكة السعودية في سنة 1970”.

ورفض النائب العام القطري اعتبار بلاده “دولة عبيد”، قائلا: “نحن بلد حر يتخذ قراراته بنفسه. من الذي يحدد طبيعة الجهات الإرهابية وماهية الحركة المدنية؟ في الواقع، تتكفل بذلك الأمم المتحدة ليس السعوديون أو المصريون. نحن نحترم جميع القرارات التي تصدر عن مجلس الأمن، لكن نرفض القرارات التي تستجيب لمعايير أو نزوة بلد معين”.

وكانت السعودية والإمارات والبحرين ومصر أعلنت مقاطعة قطر دبلوماسيا في الخامس من يونيو/حزيران من العام الماضي، وعللت ذلك بأن قطر تدعم الإرهاب، لكن الدوحة تنفي تلك الاتهامات.