Sunday, December 9, 2018
اخر المستجدات

كل ما تريد معرفته عن السيارات المصفحة


كل ما تريد معرفته عن السيارات المصفحة

| طباعة | خ+ | خ-

بالطبع تعد السيارات المصفحة هي وسائل المواصلات الرسمية بالنسبة للاستخدامات العسكرية؛ حيث إن هناك عشرات الأنواع من السيارات المصفحة العسكرية الناقلة للجنود والتعزيزات اللوجستية، وهناك سيارات مصفحة تستخدم أيضاً في المجالات المدنية مثل سيارات الرؤساء وكبار الزوار وسيارات نقل الأموال، بالإضافة إلى السيارات المصفحة الفخمة التي يتم صنعها بالطلب والتي ينتجها عمالقة صناعة السيارات مثل مرسيدس وBMW وJeep ولاند روفر – Land Rover وغيرهم الكثير من صناع السيارات للنخبة من عملائهم الأثرياء وأصحاب المكانة المرموقة في المجتمع .

ومن أجل التعمق بصورة أكبر في صناعة السيارات المصفحة التي تشهد عدة مستويات وخبايا كبيرة فإن التقرير التالي سوف يرصد أهم المعلومات المتعلقة بالسيارات المصفحة من عدة جوانب .

1- تاريخ السيارات المصفحة

منذ اختراع السيارات والبشر يبحثون دائماً عن أقصى درجات الحماية والأمان، فالعربات المصفحة التي كانت تجرها الخيول والتي كانت تنقل الأموال والذهب كانت متواجدة منذ القرن الـ 17 وخاصةً في أمريكا الشمالية حيث كانت عمليات السطو على البنوك وعرباتها التي كانت تجر بواسطة الخيول من الأمور الشائعة في ذلك الوقت .

ولعل الظهور الفعلي للسيارات المصفحة بمفهومها الميكانيكي قد ظهر عام 1910 وتحديداً بعد اختراع ابتكار أولى السيارات المصفحة بيلامور أرمورد – Bellamore Armored Car في الولايات المتحدة الأمريكية؛ حيث تم استخدامها بشكل رئيسي في عملات نقل الذهب والأموال وغيرها من المواد الثمينة .

ولقد جعل نجاح تجربة السيارات المصفحة المتمثلة في سيارة بيلامور أرمورد – Bellamore Armored Car شركة رولز رويس-Rolls-Royce البريطانية العريقة أحد أشهر صناعة السيارات الرئاسية والسيارات الفخمة التي تنتج أول إصدراتها من السيارات المصفحة رولز رويس غوست – Rolls-Royce Ghost عام 1914 بمعايير حماية أكثر تطوراً وأماناً، والتي انضمت إلى الخدمة في الجيش البريطاني، ولم يتم استخدامها على المستوى المدني .

ولأن الصراع الإنجليزي الألماني يمتد على مدار سنوات عديدة عسكرياً أو تكنولوجياً فإن فخر صناعة السيارات الألمانية شركة مرسيدس لم تنتظر طويلاً حتى تنتج أولى السيارات المصفحة الألمانية في عام 1930 تحت اسم نوربورغ 460-Nurburg 460 .

2- لماذا يتم استخدام السيارات المصفحة ؟

بالتأكيد الإجابة النموذجية على هذا السؤال هو لحماية الرؤساء وكبار المسؤولين والشخصيات المهمة، أو في المجال العسكري لحماية الجنود والذخائر ونقل الدعم العسكري، ولكن تسخدم السيارات المصفحة لعدة مهام إضافية أخرى مثل نقل المواد الكيميائية الحساسة، أو مرتفعة الثمن بجانب الأجسام والمواد المشعة الخطرة لعدم تسريبها .

3- ما هي أهم الأجزاء التي يتم تصفيحها في السيارات المصفحة ؟

عملية تصفيح السيارات المصفحة ليست من العمليات السهلة، فهي يجب أن تتم بدقة كبيرة ووفق مواصفات قياسية دولة محددة وفقاً لمستوى ودرجة التصفيح .

ومن أهم ما يلتفت إليه صانعو السيارات المصفحة هو حماية جميع أجزاء السيارة الحيوية مثل الزجاج الخلفي والأمامي وزجاج نوافذ الأبواب الذي يتم صناعته من خامات متعددة عالية الجودة، ومكونة في الأساس من مادة البولي كربونات المضادة للانشطار بشكل كامل وبنسبة 100% حتى يكون مضاداً للرصاص والقذائف، ولهذا وزن الزجاج المقاوم للرصاص مرتفع للغاية بحيث يتم تركيبه بواسطة آلات خاصة.

وبجانب الزجاج هناك الهيكل العام للسيارات المصفحة الذي تختلف درجات تصفيحه بحسب النوع والتصنيف، فهناك هياكل للسيارات المصفحة مضادة للرصاص فقط، وهناك تصنفيات أخرى للسيارات المصفحة مقاومة للرصاص والقنابل والقذائف المضادة للدروع والانفجارات أيضاً .

وبالإضافة إلى الهيكل والزجاج فإن المحرك وتعزيز الإطارات بمواد تجعلها قادرة على مواصلة العمل بصورة طبيعية حتى في حالة التعرض للطلقات النارية وبالتأكيد خزان الوقود من أهم الأجزاء التي يتم تصفيحها داخل السيارات المصفحة .