Monday, December 17, 2018
اخر المستجدات

ليبرمان يهاجم الرئيس عباس بسبب رواتب موظفي غزة


ليبرمان يهاجم الرئيس عباس بسبب رواتب موظفي غزة

| طباعة | خ+ | خ-

هاجم وزير الأمن الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان، الثلاثاء، الرئيس الفلسطيني محمود عباس على خلفية صرف رواتب موظفي السلطة الفلسطينية في قطاع غزة.

وقال ليبرمان في كلمته خلال مؤتمر المحاسبين في مدينة إيلات: “عباس قام بصرف 50% فقط من رواتب موظفي السلطة في قطاع غزة الذين يصل تعدادهم إلى 78 ألف موظف بالرغم من حلول شهر رمضان، متهما إياه بأنه سبب تدهور الأوضاع في غزة”.

وأضاف ليبرمان: “يجب علينا أن نتخطى أبو مازن في أي خطوة مستقبلية لتحسن الأوضاع في قطاع غزة، حيث أن أبو مازن يضع الحواجز والعراقيل أمام أي مبادرة لتحسين الأوضاع المعيشية في قطاع غزة”، بحسب موقع “عكا”.

أما فيما يتعلق بقطاع غزة، أوضح ليبرمان “أن شرطنا الوحيد لتحسين الأوضاع المعيشية في قطاع غزة هو الإفراج عن الأسرى الإسرائيليين المعتقلين لدى حماس في غزة”.

وتطرق ليبرمان إلى وضع أبو مازن الصحي قائلا “إن أبو مازن مثل النكتة عن المرأة البولندية التي تمرض وتمرض وتمرض وفي نهاية المطاف لا تموت بل يموت زوجها وتبقى أرملة على قيد الحياة، وهكذا بالضبط أبو مازن حيث أنني لا أتوقع من أنه سيموت قريبا”، على حد تعبيره.

وأعرب ليبرمان في كلمته عن معارضته الشديدة للتوصل إلى تهدئة طويلة الأمد مع حماس، موضحا بأن حماس ستستغل هذه الهدنة في تطوير وتعاظم قدرتها العسكرية.

وتابع:” حماس تتقدم في مجال الأبحاث والتقدم والتطوير بشكل أسرع وأكبر بكثير من تنظيم حزب الله اللبناني وذلك نظرا لأن الأخير يعتمد في تسليحه على التهريب من سوريا وإيران، في حين تعتمد حماس في تسليحها على التطوير والتصنيع المحلي”.

ومضى قائلا:” 10 سنوات من الهدنة كفيلة بأن تمتلك حماس خلالها ضعف القدرات التي يمتلكها حزب الله حاليا”.

يذكر أن إسرائيل هددت بخصم أموال الضرائب المستحقة للسلطة الفلسطينية، في حالة عدم صرفها رواتب موظفي السلطة في القطاع.