Tuesday, May 21, 2019
اخر المستجدات

ماذا فعلت رصاصات حجازي بـ”غليك”؟


| طباعة | خ+ | خ-

القدس / الوطن اليوم

نشرت وسائل إعلامية عبرية الليلة صورة للمتطرف يهودا غليك وهو يؤدي مراسيم الصلاة بكنيس مستشفى “شعاريه تصيدق” بالقدس المحتلة، على كرسي متحرك بعد إصابته بجراح بليغة.

واستقبل غليك الحاخام الأكبر لإسرائيل “دافيد لاو” وروى له تفاصيل اللحظات الأخيرة لتعرضه لمحاولة التصفية على يد الشهيد معتز حجازي الذي قضى على يد قوة خاصة إسرائيلية اغتالته فور تنفيذه للعملية.

وقال غليك إن حجازي تقدم إليه وقال له بالعبرية “متأسف جدًا ولكنك عدو الأقصى ويجب أن أفعل ذلك” ومن ثم عاجله بأربع رصاصات في جسده.

وأردت الرصاصة التي أصابت مختلف جسد غليك عاجزا عن الحركة والتنقل بسهولة إلا بمساعدة أشخاص مرافقين، فيما سيحتاح فترة ليست بالقصىرة حتى يتعافى.

وعرف عن غليك قيامه بتنظيم اقتحامات المستوطنين لباحات المسجد الأقصى وتحريضه الدائم على هدم الأقصى وبناء الهيكل مكانه .

الوطن اليوم -ماذا فعلت رصاصات حجازي بـ"غليك"؟