Sunday, December 16, 2018
اخر المستجدات

ماذا كتب سفير إسرائيل الأسبق بالقاهرة عن لقاء السيسي ونتنياهو السري بشأن غزة؟


| طباعة | خ+ | خ-

تحدث السفير الإسرائيلي الأسبق في القاهرة تسفي ميزال في مقال نشره على موقع المعهد المقدسي للشؤون العامة، عن اللقاء السري الذي جمع الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، ورئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو سرًا في القاهرة بشهر مايو الماضي، بشأن التهدئة في غزة.

وقال ميزال إن “الكشف عن اللقاء السري بين السيسي ونتنياهو في أيار/ مايو الماضي لبحث علاقاتهما الثنائية، ومستقبل الوضع القائم في غزة، يؤكد رغبة السيسي في أنه يخشى التعاون العلني مع إسرائيل، ويفضله أن يبقى بعيدا عن التداول الإعلامي”.

وأضاف أن “السيسي لم ينجح بعد بسبب عدم قدرته على إخراج علاقاته السرية مع إسرائيل إلى العلن وتحت الأضواء”.

وتابع: “صحيح أن وجود تعاون أمني بين القاهرة وتل أبيب أمر إيجابي يستحق الثناء، لكن لا يعقل بعد أربعين سنة من العلاقات الرسمية بينهما، أنه بدلا من أن تتقدم وتتطور نجدها تشهد تراجعا ونزولا درجة”.

وأوضح أنه “بعد تولي السيسي الحكم، وانتخابه رئيسا لمصر في 2014، ما زال يفضل، الإبقاء على اجتماعاته ولقاءاته مع الإسرائيليين بعيدا عن الكاميرات، ويصر أن تكون سرية، رغم أن ما بينهما من تنسيق أمني عالي المستوى قد يحقق لهما الكثير مما يسعيان إليه، بعكس الرئيس الأسبق حسني مبارك الذي دأب على استضافة رؤساء حكومات ورؤساء إسرائيليين”.

وأشار إلى أن “الموضوع الفلسطيني قد يكون السبب برغبة السيسي في عدم كشف لقاءاته مع المسؤولين الإسرائيليين، لكننا حققنا اتفاق السلام مع مصر، الدولة العربية الكبرى، من أجل المساعدة في جسر الهوة بيننا وبين الفلسطينيين، أو تقريب وجهات النظر بين إسرائيل والعالم العربي، لكن شيئا من ذلك لم يحدث، ولذلك لم يحصل ولا لقاء رسمي علني مصري إسرائيلي في عهد السيسي باستثناء قمة الأمم المتحدة في نيويورك”، وفق ما نقله عربي 21.