Friday, March 22, 2019
اخر المستجدات

مجلي يدعو الفلسطينيين للانضمام الى “الكونغرس الاقتصادي” لمجابهة “صفقة القرن”


مجلي يدعو الفلسطينيين للانضمام الى "الكونغرس الاقتصادي" لمجابهة "صفقة القرن"

عدنان مجلي

| طباعة | خ+ | خ-

الوطن اليوم – رام الله: أعلن رئيس الكونغرس الفلسطيني الاقتصادي العالمي، وعالم الأبحاث الطبية البرفسور عدنان مجلي عن فتح باب الانتساب إلى الكونغرس، داعيا الفلسطينيين حول العالم للانضمام والمساهمة في مواجهة الضغوط الاقتصادية على السلطة وإفشال المشروع الأمريكي المسمى “صفقة القرن”.

وأكد في تصريح صحفي أن الكونغرس ليس منظمة سياسية، ولن يكون له أي دور سياسي، مشيراً إلى أن هدفه الرئيس توحيد جهود الجاليات الفلسطينية حول العالم، وتعزيز علاقتها مع الوطن، ولعب دور رئيسي في تعزيز صمود الشعب الفلسطيني وتطوير مؤسساته تحت مظلة منظمة التحرير الفلسطينية البيت السياسي والمعنوي للشعب الفلسطيني.

وقال مجلي :”إن الشعب الفلسطيني يتعرض لضغوط سياسية ومالية من أجل التنازل عن حقوقه الوطنية، خاصة حقه في أرضه ومقدساته، وحق العودة، وإن الوقت قد حان للاستغناء عن كل أشكال الدعم المشروط والدعم القادم من جهات تقف في صف الاحتلال مثل الإدارة الامريكية وغيرها، واستبدالها بالقدرات المالية الذاتية للفلسطينيين في مختلف أنحاء العالم”.

وأضاف: “الفلسطينيون حول العالم يتميزون بمواقع وقدرات اقتصادية هامة، ولديهم الاستعداد العالي للمساهمة في تعزيز اقتصاد وطنهم في حال توفير الحاضنة الوطنية الجادة”.

وأشار مجلي الى أن مشروع “صفقة القرن” الجاري إعداده يقوم على استبدال الحقوق الوطنية بالمال، وهو يمثل ذروة ما يسمى “السلام الاقتصادي” الذي جرى بناء خطواته تدريجيًا منذ اتفاق أوسلو عبر جعل الفلسطينيين يعتمدون على أموال المانحين في معظم شؤون حياتهم، في حين تواصل المشروع الاستيطاني بلا هوادة وصولاً الى القضاء على إمكانية بناء دولة فلسطينية على حدود العام 67، متصلة جغرافيا، والدعوات لضم معظم مساحة الضفة الغربية، بدون السكان.

وتابع رئيس الكونغرس الفلسطيني الاقتصادي العالمي : “لهذا السبب جاءت مبادرة تأسيس الكونغرس، وفي هذا التوقيت على وجه التحديد ليكون أحد أدوات الشعب الفلسطيني في مختلف أماكن تواجده لمواجهة مشروع “صفقة القرن” ومشروع الضم الذي يعمل على تنفيذه اليمين الإسرائيلي المتطرف”.

ولفت إلى أن العقوبات المالية التي فرضتها كلاً من الإدارتين الأمريكية والإسرائيلية على الفلسطينيين تظهر خطورة الاعتماد على الآخرين وبدء الاعتماد على الذات والتفكير في البدائل الفلسطينية والعربية والصديقة.

وجدد التأكيد على ضرورة المبادرة والعمل المشترك من أجل توحيد الطاقات والإمكانات والمواهب وترجمتها إلى استراتيجيات وخطط عمل تنموية مستدامة .

وأوضح أن النهوض بالاقتصاد الفلسطيني وتحقيق استقلاليته يتطلب جهد منظم وعمل دؤوب يقوم على مبدأ الوحدة الوطنية والشراكة في المصير الواحد.

وشدد على أن الكونغرس سيفتح خلال المرحلة المقبلة باب الترشيح والانتساب والقوائم الممثلة لجميع القطاعات في الداخل والشتات مشيراً إلى أن التسجيل في الكونغرس متاح لكافة الفئات العمرية المختلفة.

ودعا مجلي فلسطينيي الداخل والشتات إلى التسجيل لعضوية الكونغرس على الرابط التالي : هــــــنــــــا

شاهد طريقة التسجيل في عضوية الكونغرس الفلسطيني الاقتصادي العالمي عبر الرابط التالي : هــــــنـــــــا