Monday, March 25, 2019
اخر المستجدات

مخابرات نابلس تحتجز راتب صحفية وتطالبها بمقابلتهم


| طباعة | خ+ | خ-

قالت صحفية محلية تعمل لصالح وكالة الأناضول التركية في نابلس شمال الضفة الغربية الخميس إن جهاز المخابرات العامة احتجز راتبها لدى وصوله إلى أحد صرافي المدينة.

وذكرت الصحفية لبابة ذوقان لوكالة “صفا” أنها حضرت أمس لسحب الراتب من الصراف ومقداره 623 دولار، إلا أن الصراف أبلغها بضرورة مراجعة جهاز المخابرات كي يسمح لها باستلام المبلغ.

وأوضحت ذوقان أنها توجهت اليوم ثانية إلى الصراف وطالبته إعطائها ورقة تثبت حقها بالمبلغ على أنه تم سحبه واحتجازه إلا أنه قابلها بالرفض، قبل أن تفاجأ بحضور ضابط برتبة نقيب في جهاز المخابرات ويخبرها باستدعائها بشكل “ودي” لدى الجهاز، على أن تُستدعى بصورة رسمية إذا رغبت في ذلك.

وبينت أن الضابط أكد لها سعي الجهاز لاستجواب كافة الحوالات المالية الخاصة بها عند استدعائها لمقر الجهاز بعد غد السبت، وإحضار إثبات يدل على أن المبلغ المالي مصدره وكالة الأناضول، إضافة لإحضار كشف كامل لحسابها البنكي.

واستهجنت ذوقان احتجاز راتبها وأسلوب تعامل مخابرات السلطة بهذه الطريقة إلى جانب مطالبتهم لها بالحضور للاستجواب عن كافة الحوالات الماضية، مع أنها عملت مع جهات إعلامية معروفة خلال السنوات الماضية، بحيث كان الراتب يصل بصورة طبيعية دون معيقات.

وأشارت إلى أنها تواصلت مع محامي مؤسسة “مدى” الحقوقية رائد عبد الحميد والذي أكد لها أنه من غير القانوني هذه الإجراء والقيام بسحب الحوالة المالية واحتجازها بأمر من المخابرات.

يذكر بأن أجهزة أمن السلطة تحتجز صحفيين باستمرار على خلفية تحويل مرتباتهم من وسائل إعلامية مقرها قطاع غزة أو دول أخرى، حيث سبق أن تم احتجاز مراسل قناة الأقصى في الخليل علاء الطيطي لدى الأمن الوقائي بهذا الخصوص.



  •