Sunday, May 19, 2019
اخر المستجدات

مصري يسلم نفسه للشرطة بعد عودته من الحج


| طباعة | خ+ | خ-

واقعة غريبة شهدتها محافظة الفيوم، بعد أن سلم صاحب شركة لتجارة مواد البناء والأدوات الكهربائية، نفسه لمباحث الأموال العامة، عقب عودته مباشرة من أداء فريضة الحج.

تبدأ الحكاية، حينما جمع المواطن محمد.ر.ع من محافظة الفيوم، قرابة 13 مليون جنيه مصري، من عدة مواطنين في محافظات مختلفة، بهدف توظيف الأموال، وخلق ربح كبير منها.

وتلقى مدير أمن محافظة الفيوم، إخطاراً يفيد بحضور المواطن لمقر مباحث الأموال العامة، ليعترف بما قام به، وتسليم نفسه، ما نتج عنه تحرير المحضر رقم 7288 لسنة 2015، ثم كانت المفاجأة في معرفة رجال المباحث، بأن التاجر جاء من أداء فريضة الحج هذا العام، ليسلم نفسه.

توكيل الحديد

وقد اعترف المواطن، بأنه جمع الأموال بعد إقناع أصحابها باستثمارها في الحصول على التراخيص اللازمة لعمل توكيل للحديد، وربح بقرابة 40% من قيمة ما يأخذه من أموال شهرياً.

وعندما تولت النيابة التحقيق، كشف الرجل أنه سافر هذا العام لتأدية فريضة الحج، وشعر بالذنب، وقرر التوبة، وسلم نفسه لمباحث الأموال العامة، واعترف بارتكابه واقعة النصب، في الوقت الذي تقرر فيه تشكيل لجنة لحصر المتضررين.

وأمرت النيابة، ببحث جميع أرصدة البنوك الخاصة بصاحب الشركة، للتأكد من صحة ادعائه، بتعثره، وعدم وجود أية نقود خاصة به في البنوك.

التفاوض

وأكدت مصادر، أن أصحاب الأموال يحاولون الآن التفاوض مع المواطن، للحصول على أموالهم، في حالة وجودها بأي مكان، أو منقولات تمكنهم من الحصول على أموالهم المفقودة.

القضية أثارت ضجة كبيرة عبر مواقع التواصل الاجتماعي، حيث كتب النشطاء: “وفلوس الحج دي كانت حرام ولا حلال” و”طاب الراجل ده راح يحج مع الناس بتاعة وزير الزراعة” في إشارة منهم لوجود تأشيرات حج ضمن رشوة وزير الزراعة المصري، المحبوس حالياً على خلفية اتهامه في تسهيل الاستيلاء على 2500 فدان من أراضي الدولة.

وكتب النشطاء: “الحج في مصر أنواع، قرعة، رشوة، ونصب واحتيال” و”الناس هتشك في كل واحد يطلع الحج يا ناس” و” كده الأمور صعبة، والحج بقى مشكلة في مصر” و”ده بقى اسمه الحاج النصاب، ولا اسمه ايه ؟”.