Friday, June 22, 2018
اخر المستجدات

مواجهة “أوروبية -أميركية” في قمة الدول السبع الكبرى


مواجهة "أوروبية -أميركية" في قمة الدول السبع الكبرى

| طباعة | خ+ | خ-

تتجه الأنظار نحو “كيبيك” الكندية التي تستضيف قمة مجموعة الدول السبع، وسط أجواء يسودها التوتر على خلفية الرسوم الجمركية المشددة التي فرضها الرئيس الأميركي دونالد ترامب على حلفائه مؤخرا.

ويتأهب قادة المجموعة الغنية لمواجهة ما قد يكون عاصفة مع الرئيس الأميركي المتحفز بدوره للمنازلة، إذ من المتوقع أن يمارسوا ضغوطا عليه لإلغاء قرار رسوم واردات الصلب والألومنيوم التي يخشون أن تقود إلى حرب تجارية.

وكتب ترامب على تويتر الجمعة قبيل توجهه إلى كيبيك “أتطلع إلى تقويم الاتفاقات التجارية غير العادلة مع دول مجموعة السبع. إذا لم يحدث هذا، فسنخرج في وضع أفضل لنا!”

ونقلت وكالة “رويترز” عن مسؤول كندي قوله: “ستكون هناك بعض الخلافات الكبيرة بشأن كثير من المسائل”.

ورغم قول ترامب إن الرسوم الجمركية ضرورية لحماية الصناعة الأميركية، تستنكر كندا والاتحاد الأوروبي الرسوم بوصفها غير قانونية ويعكفون على التفكير في تنفيذ إجراءات مضادة.

وحذر الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماركون من أن الأعضاء الستة الآخرين بمجموعة السبع قد يشكلون مجموعتهم الخاصة إذا اقتضى الأمر، مضيفا أنه “لا زعيم يبقى إلى الأبد”.

من جانبها، تبنت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي لهجة أكثر اعتدالا، وقالت للصحفيين إنها تريد أن يلتزم الاتحاد الأوروبي بضبط النفس في رده على الرسوم الأميركية وأن يكون الرد متناسبا وقانونيا.

ولم يُظهر ترامب أي مؤشر على التراجع اليوم بعد أن اتهم في وقت سابق فرنسا وكندا بفرض رسوم ضخمة على السلع الأمريكية، ووصف رئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو بأنه “ناقم جدا”.

ورد مسؤول كندي بالقول إن “بين رئيس الوزراء والرئيس حوار صريح ومباشر ونزيه وأمين للغاية”. وأضاف المسؤول أن من المقرر أن يجتمع ترودو وترامب اليوم “ولديهما الكثير ليتحدثا بشأنه”.