Sunday, May 19, 2019
اخر المستجدات

موسكو تتهم الغرب بأنه يريد “تغيير النظام” في روسيا


| طباعة | خ+ | خ-

فرانس برس / الوطن اليوم

اتهم وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف الغرب السبت بأنه يسعى الى التسبب في “تغيير النظام” في روسيا عبر العقوبات التي فرضها بعد النزاع في اوكرانيا.

وقال لافروف امام منتدى خبراء سياسيين في موسكو ان “الغرب اثبت بما لا يقبل الشك انه لا يسعى الى ارغام روسيا على تغيير سياستها، بل يريد التوصل الى تغيير النظام”.

ونقلت عنه وكالة انباء ايتار تاس قوله “ثمة الان رجال سياسة في الغرب يقولون ان من الضروري فرض عقوبات من شأنها تدمير الاقتصاد الروسي والتسبب في اندلاع احتجاجات شعبية”.

وجاءت تصريحات لافروف بعد ان المح نائب الرئيس الاميركي جو بايدن في اسطنبول الجمعة الى احتمال فرض مزيد من العقوبات على روسيا بسبب دورها “غير المقبول” في اوكرانيا.

واتهم بايدن روسيا بعدم الالتزام باتفاق السلام الذي تم توقيعه في ايلول/سبتمبر والذي تضمن وقفا لاطلاق النار في شرق اوكرانيا.

واضاف “طالما استمر ذلك، فان روسيا ستواجه ارتفاعا في الاسعار ومزيدا من العزلة”.

وردا على الازمة الاوكرانية، فرضت الولايات المتحدة والاتحاد الاوروبي على موسكو اقسى العقوبات منذ نهاية الحرب الباردة، واستهدفت قطاعات الطاقة والدفاع والمال.

واشار لافروف الى ان هذه العقوبات لا تشبه العقوبات التي طبقت ضد كوريا الشمالية او ايران على سبيل المثال، والتي “احتسبت بحيث لا تؤذي ولا تصيب إلا النخبة ولا تتسبب بأضرار في المجال الاجتماعي والاقتصاد”.

وفي الوقت نفسه، نفى ان تكون روسيا مهددة بالعزلة، كما حذر نائب الرئيس الاميركي جو بايدن الجمعة اذا لم تحترم خطة مينسك للسلام من اجل اوكرانيا.

وقال “اننا نواصل الحوار مع الاكثرية الساحقة من البلدان … لا نواجه عزلة”.

لكنه اقر بأن العلاقات مع اوروبا قد تغيرت. واوضح “لا احد ينوي ان يؤذي نفسه من خلال وقف التعاون مع اوروبا، لكن كل طرف يدرك انه لم يعد ممكنا ان تستمر الامور كما في السابق”.

وردا على العقوبات، فرضت روسيا حظرا على معظم الواردات الغذائية من الاتحاد الاوروبي والولايات المتحدة.

من ناحية اخرى، ذكر قائد العمليات العسكرية في شرق اوكرانيا ان 20 وحدة من “المعدات العسكرية” الروسية عبرت الحدود مع اوكرانيا السبت، مضيفا انها في طريقها الى معقل الانفصاليين الموالين لروسيا في لوغانسك.

وخلال الساعات ال24 الماضية قتل اربعة جنود اوكرانيين ومدني في شرق اوكرانيا، بحسب مسؤولين.

واتهم الجيش الاوكراني روسيا الجمعة بقصف اراضيها لاول مرة منذ التوقيع على وقف اطلاق النار.