Monday, May 20, 2019
اخر المستجدات

نزال: لدينا أسرى ومستعدون للتفاوض حولهم


| طباعة | خ+ | خ-

أكد عضو المكتب السياسي لحركة حماس محمد نزال أن قيادة الاحتلال الإسرائيلي أخفت الأرقام الحقيقية لعدد قتلى وجرحى الجيش الاسرائيلي، وقال: “مصادرنا تفيد أن أعداد قتلى ‬من الضباط والجنود تجاوز الألف والجرحى تجاوز الألفين”.

وأشار نزال في تصريحات صحفية، إلى أن المقاومة حققت عدداً من الإنجازات الاستراتيجية، منها كسر نظرية الجيش الإسرائيلي الذي لا يقهر، كما حولت ضباط وجنود الجيش الإسرائيلي إلى فئران مذعورة”.

وحول عدد الأسرى من الجنود الاسرائيليين، امتنع نزال عن تحديد أعدادهم، مشيراً إلى أن هناك أسرى، وأن حركته مستعدة لمباشرة التفاوض حولهم، بشكل منفصل ومستقل عن المسار الآخر المتعلّق بوقف إطلاق النار في قطاع غزة.

وكانت كتائب القسام كشفت في 20 من الشهر الماضي أنها تمكنت من أسر الجندي الإسرائيلي شاؤول أرون صاحب الرقم “6092065”، وذلك خلال عملية مركبة نفذتها شرق غزة والتي قتل فيها 14 جنديًا وأصيب أكثر من 50 بينهم قائد لواء جولاني.

كما أعلن الجيش الإسرائيلي الجمعة فقدان الضابط هدار جولدن خلال معركة “العصف المأكول”، ومقتل آخرين باشتباك عنيف مع كتائب القسام شرق رفح جنوب قطاع غزة.

المقاومة فرضت معادلات جديدة

من جهة أخرى، أوضح نزال أن ‏المقاومة‬ كسرت نظرية تحقيق التوازن الاستراتيجي كشرط للانتصار على العدو وإنما يكفي تحقيق توازن الرعب والردع.

“المقاومة كسرت نظرية الأمن القومي الاسرائيلي التي كان بها يبرر العدو حصوله على السلاح النووي والسلاح المتطور”. حسب نزال.

وأكد أن المقاومة نجحت في تغيير قواعد الاشتباك السياسي والعسكري، وأنها فرضت معادلات جديدة أهمها معادلة الحصار مقابل الحصار.

ولفت إلى أن المقاومة فرضت معادلات جديدة منها “معادلة النزوح مقابل النزوح وهو ما تجلى بنزوح سكان المستوطنات”.