Saturday, December 15, 2018
اخر المستجدات

نصر أبو فول يتضرع إلى الله في صراعه مع الموت


نصر أبو فول يتضرع إلى الله في صراعه مع الموت

| طباعة | خ+ | خ-

الكاتب: سامي إبراهيم فودة
قال تعالى : (وإذا مَرِضْتُ فَهُوَ يَشْفيْنِ) صدق الله العظيم
فخامة رئيس السلطة الوطنية الفلسطينية محمود عباس….حفظه الله
تحية الوطن وشرف الانتماء لها أرضاً وشعباً وعلماً وهوية وبعد،،
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..
الموضــــــــــــوع/ الصحفي نصر أبو فول”مصاب بسرطان الدماغ” يصارع الموت وحياته في خطر…
أخي وصديقي الصحفي المناضل/ نصر أبو فول مسجَّى على فراش المرض يصارع إمبراطور الأمراض وقاهر الحياة في مستشفى الرنتيسي في قطاع غزة المحاصرة والمنكوبة,فكل لحظة تمر من حياته ينتظر فيها الموت المفاجئ,فمازال هذا الورم السرطاني الخبيث يستوطن في دماغه ويزداد الضغط على أعصابه مع مرور الوقت مما افقده القدرة الحركة وعدم التحرك من مكانه نتيجة إصابته بشلل نصفي في جسده من رأسه حتى أخمص قدميه,فهو يحتاج إلى إجراء عملية جراحية عاجلة في الدماغ لاستئصال الورم السرطاني,علماً تم تحويله قبل ذلك إلى مستشفي القدس وجري له عملية جراحية وأزال الورم من دماغه,فهو بحاجة إلى تحويله طارئة وعاجلة تنقذ حياته من الموت,فقد تم تحديد موعد له يوم 27 آذار القادم وهذا التاريخ لا يعجل بإنقاذه بل يعجل بموته لأنه حالته الصحية تزيد في سوء كل ثانية تمر من عمرة..
لهذا أستحلفكم بالله وأستصرخ فيكم ضمائركم يا أصحاب القلوب الإنسانية الرحيمة والضمائر الحية وذوي المروءة وذوو النفوس العظيمة والعقول النيرة والمسئولين في جهات الاختصاص كلاً من الأخ حسين الشيخ وزير الشئون المدنية والارتباط ووزير الصحة الفلسطيني الدكتور جواد عواد وطاقم الوزارة بالصحة ودائرة العلاج في الخارج بالتحرك العاجل والفوري بإنقاذ حياته من الموت قبل فوات الأوان بتسهيل له مهمة السفر والتنسيق ورفع المنع عن الصحفي نصر أبو فول حتى يتمكن من الوصول إلى مستشفى المقاصد لإجراء العملية واستئصال الورم سرطاني من دماغه…
الاسم/نصر أبو فول”أبو فؤاد”
من مواليد/30 /12/1987م
الحالة الاجتماعية/ متزوج وله ابنتان
البلدة الأصلية //حمامة
محل الإقامة// غزة الشيخ رضوان
الحالة المرضية / سرطان في الدماغ…
المهنة / صحفي ورئيس الشبكة الفلسطينية للصحافة والإعلام
المؤهل العلمي/ بكالوريوس صحافة وإعلام من جامعة الأقصى 2008م
ناشط في مجال عملة ويعمل كخلية النحل بدون كلل أو ملل فلا دخل له سوى انه يتلقي مساعده اجتماعيه من وزارة الشئون الاجتماعية فهو ناشط في مجالات عديدة وخاصة في مجال التضامن مع اسري العرب والفلسطينيين في سجون الاحتلال….
اللهم كُن مُعيناً له وأقر عين أهله برؤيته معافى
اللهم اشفي مرضانا وارحم كل من سقط ضحية لهذا الإمبراطور الشرير”السرطان”
والله من وراء القصد