Tuesday, June 27, 2017
اخر المستجدات

نواب المجلس التشريعي يتبرعون براتب شهر لصالح مرضى الكلى والسرطان


نواب المجلس التشريعي يتبرعون براتب شهر لصالح مرضى الكلى والسرطان

| طباعة | خ+ | خ-

سلم الدكتور أحمد بحر النائب الأول لرئيس المجلس التشريعي الفلسطيني لرئيس قطاع الصحة والبيئة د. باسم نعيم شيك عبارة عن تبرع نواب المجلس التشريعي براتب شهر كامل لصالح مرضى الكلى والسرطان، وذلك اليوم بمكتب مدير مستشفى الشفاء وبحضور وفد من النواب ولفيف من أركان وزارة الصحة وكوكبة من الأطباء وبعض المرضى.

أوضح “بحر” أن الشيك الذي تم تقديمه لوزارة الصحة هو عبارة عن تبرع من نواب التشريعي براتب شهر كامل لصالح مرضى الكلى والسرطان لما يعانوه جراء المرض والحصار وتخلي وزارة الصحة في رام الله عنهم وامتناعها عن تقديم الأدوية الخاصة بهم.

وحمل بحر حكومة الحمد الله المسئولية القانونية تجاه انهيار الوضع الصحي في قطاع غزة الذي يعاني من أزمات متتالية بسبب تشديد الحصار المفروض على قطاع غزة منذ عدة سنوات، مشددا على ضرورة دعم القطاع الصحي بعيدا عن المناكفات السياسية.

كما دعا منظمة الصحة العالمية للقدوم لغزة ومعاينة الوضح الصحي الخطير والذي يهدد حياة مئات المرضى، بسبب نقص الأدوية والمستلزمات الطبية ونقص الوقود عن عدد من مراكز الرعاية الصحية، وكذلك المستشفيات.

وأكد بحر أن المجلس سيستمر في العمل من أجل تحسين الوضع الصحي في القطاع، والعمل على المستوى المحلي والدولي لتحسين هذا القطاع الذي يهم قطاع كبير من أبناء شعبنا الفلسطيني.

وشكر بحر جميع العاملين في القطاع الصحي على جهودهم واخلاصهم في العمل في ظل الظروف الصعبة التي يعاني منها القطاع الصحي.

من جهته ثمن د. باسم نعيم رئيس قطاع الصحة بغزة خطوة المجلس التشريعي بالتبرع لصالح المرضى من رواتبهم، مؤكدا أن ذلك يدل على اهتمام أعضاء المجلس بالقطاع الصحي، ويقدمون كل ما يملكون من أجل تحسين الواقع الصحي.

وكان المجلس التشريعي عقد جلسة خلال الأسابيع الماضية لمناقشة الوضع الصحي في قطاع غزة في مستشفى الشفاء بغزة، وأعلن د. بحر في حينه عن تبرع نواب المجلس التشريعي راتب شهر لصالح مرضى الكلى والسرطان في مستشفى الشفاء.


  • إعلانات