Monday, December 10, 2018
اخر المستجدات

“هبة” في دعوى خلع: “بعد 3 سنوات اكتشفت إني الزوجة الثانية”


"هبة" في دعوى خلع: "بعد 3 سنوات اكتشفت إني الزوجة الثانية"

| طباعة | خ+ | خ-

استشاطت “هبة م.”، (29 سنة)، غضبًا بعدما علمت بأنها الزوجة الثانية من “سعود م.”، (38 سنة)، صاحب شركات استيراد وتصدير في الخارج، بعد زواج دام 3 سنوات، ما جعلها تتجه إلى محكمة الأسرة بمصر الجديدة، تطالب فيها بخلعه.

قالت “هبة” في دعواها التي حملت رقم 1027 لسنة 2018، إنها تزوجت من “سعود” زواج تقليدي، مشيرة إلى أنها لم تعلم أي شيء عن حياته السابقة، ما أوقعها في خطأ كبير بسبب علمها بأنه متزوج من أخرى وأنها الزوجة الثانية.

تكمل: “علمت عن طريق الصدفة بأني الزوجة الثانية، بعدما قمت بفتح جهاز الحاسب الآلي الخاص به، شاهدت محادثات بينه وبين سيدة خارج مصر، مشيرة أنها علمت من المحادثة أنها زوجته وهي تكبره بـ 10سنوات، كما شاهدت محادثة يتفقا سويًا على الاستقرار”، “هي كلها أيام وتودع وكل حاجة تبقا بتعتي ونعيش في نعيم، بس بشرط أفضلي معايا”.

تتابع الزوجة حديثها قائلة: “لم يخبرني نهائيًا عن زواجه الأول”، مشيرة إلى أنها واجهته ما جعله يرد قائلاً: “أنا متجوزها عشان فلوسها وبكرة تموت ونورثها”، موضحة أن رده جاء بأنه ليس لديه أولاد منها، لكنها مصدر حصوله على المال الذي يملكه.

وذكرت الزوجة، أنها طلبت منه تطليقها لكنه لم يسمع لقراري، موضحة أن الزوجة الأولى كانت تهدده بسحب المال منه، إذا غاب عنها.

تشكي “هبة”: “من هنا بدأت الخلافات بيننا، وسافر زوجي ولم يعد منذ سنة ولم يفكر في الاتصال وكلما حاولت التحدث معه يغلق هاتفه المحمول، أرسلت لأسرته بإخباره بأني أريد الطلاق منه، لكنه رفض وبشدة، وقرر الابتعاد حتى أوافق على تصرفاته”.

تختتم الزوجة: “مرت الأيام ولم يحدث شيء غير المعيشة بمفردي بعش الزوجية، انتظرت سنة تلو الأخرى، ولم يتغير الأمر”، مشيرة إلى أنها لم يكن أمامي إلا اتخاذ قرر التخلص منه، حتى أكمل حياتي.

وتقدمت الزوجة برفع دعوى خلع أمام محكمة الأسرة بمصر الجديدة، ومازالت الدعوى منظورة حتى الآن.​