Monday, June 25, 2018
اخر المستجدات

هل الحسد موجود على مواقع التواصل الاجتماعي؟


هل الحسد موجود على مواقع التواصل الاجتماعي؟

| طباعة | خ+ | خ-

ثيرون يتحدثون أحياناً عن خوفهم من نشر صور أطفالهم أو ممتلكاتهم عبر صفحاتهم على مواقع التواصل الاجتماعي، خشية أن يكونوا عرضة للحسد، فهل هذا الأمر موجود فعلاً على مواقع التواصل الاجتماعي؟ أم أنه فقط تعليق لفشلنا على الحسد بدلاً من أن نبحث عن الأسباب ونعالجها؟ هذا كان سؤال حلقة راديو تشات الذي يقدمه الزميل محمود حريبات.

الشيخ محمد ربعي كان ضيف حلقة راديو تشات، أوضح أن الحسد يعرف بشكل أساسي على أنه تمني زوال النعمة عن الآخرين وهو أمر مثبت في القرآن والسنة، وهو” موجود في واقع الحياة بشكل عام ويصيب البشر جميعاً، ويدل على مرض اجتماعي مستشري بين الناس وغالباً ما يكون بين الأدنى والأكبر”.

الشيخ ربعي أكد أن الحسد موجود أيضاً على مواقع التواصل الاجتاعي، وقال:” قد يرى البعض غيرهم ناجحين أو في مكان معين فيتمنون زوال النعمة عنهم، وقد يسبب هذا الحسد مرض واختلاف في وضع ذلك الإنسان”.

ولمواجهة الحسد أكد الشيخ أن يجب ان يكون عند الإنسان إيمان مطلق بأنه لن يصيبه شيء لم يكتبه الله له، داعياً إلى عدم تعليق الفشل على الحسد والعين وغيرها، لأن الإنسان المؤمن هو الواثق قوي الشخصية والمبدع، والاجتماعي الذي يحيى حياة طيبة.

ودعا الشيخ رواد مواقع التواصل الاجتماعي للحفاظ على خصوصيتهم، وفي نفس الوقت أكد على عدم الانغلاق، بحجة الخوف من الحسد، مؤكداً على ضرورة أن يبرز كل منا محتوى جيد على صفحاتنا بمواقع التواصل.

إلى ذلك تنوعت إجابات رواد مواقع التواصل على سؤال الحلقة، فمنهم من يرى أن الحسد موجود، كما هو موجود في باقي جوانب حياتنا، ومنهم من رأوا بأنه شماعة يستخدمها البعض لتعليق فشلهم عليها.

المؤمنون بوجود الحسد على مواقع التواصل، دعوا الناس للحفاظ على خصوصياتهم وعدم نشر كل شيء يخصهم عبر صفحاتهم، مؤكدين انهم مروا بتجارب أثبتت لهم ذلك.

وبين المقتنعين بوجود الحسد والنافين لذلك، هناك من قالوا إنهم توقفوا عن نشر خصوصياتهم عبر مواقع التواصل رغم أنهم لا يؤمنون بالحسد، لكنهم رضخوا للمعتقدات الاجتماعية السائدة بهذا الخصوص.

للمزيد تابع حلقة راديو تشات من هــــــــنـــــــــا.