Monday, May 20, 2019
اخر المستجدات

واشنطن بوست: أوقفوا الانتفاضة الثالثة


| طباعة | خ+ | خ-

رام الله / الوطن اليوم

يعلم القادة الفلسطينيون والاسرائيليون انه ليس من مصلحتهم اندلاع انتفاضة ثالثة في القدس والضفة الغربية، لكن الأوضاع تتدهور باتجاه انتفاضة ثالثة لن يربح منها أحد، بحسب صحيفة الواشنطن بوست الأميركية.

تقول الصحيفة الأميركية في افتتاحيتها الخميس، إن انتفاضة الأقصى عام 2000 راح ضحيتها الآلاف، ولم تسفر عن نتائج تذكر، وقللت من فرص قيام الدولة الفلسطينية. الاحداث الاخيرة التي شهدتها مدينة القدس عقدت الامور وزادت احتمال العودة إلى مربع العنف عام 2000.

وقالت الصحيفة إن الأحداث الحالية تكتسب صفة دينية، وذلك بسبب اتهام الرئيس محمود عباس اسرائيل بانها التي ابتدأت حرب دينية بسبب سياسة الاقتحامات المتكررة للمسجد الأقصى، الذي يعتبر المساس به امر حساس لدى المسلمين، وأشارت الصحيفة إلى أن الأوضاع بدأت بالتوتر بعد قيام مستوطنين متطرفين بحرق الفتى المقدسي محمد أبو خضير حيا.

وقدم رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو في الاسبوع الماضي وعودا بعدم تغيير الوضع الحالي في المسجد الأقصى، لكن حسابات الانتخابات قد يكون لها التأثير الأكبر على قرار نتنياهو لاستمرار التصعيد في القدس، وأشارت الصحيفة إلى أن مطالبة نتنياهو جميع الاحزاب الاسرائيلية للانضمام الى حكومة موحدة، امر لا يحدث ألا في حالة الحرب.