Friday, May 24, 2019
اخر المستجدات

واللا يكشف: فشل دبلوماسي لنتنياهو.. اسرائيل بلا سفير بواشنطن خلال الحرب على غزة


| طباعة | خ+ | خ-

شف موقع واللا العبري عن اخفاق دبلوماسي وسياسي كبير لرئيس الوزراء الاسرائيلي بنايمين نتنياهو ليضاف الى فشله العسكري والدبلوماسي الذي عاشه نتنياهو خلال الخمسين يوما الماضية.

وبحسب الموقع العبري المعروف بكشفه عن اخبار مهمة في اسرائيل فان الدولة العبرية كانت بلا سفير لها في عاصمة الحليف الوحيد والاقوى والاكبر لها في العالم الا وهي الولايات المتحدة الامريكية وعاصمتها واشنطن حيث قال الموقع ان عدم وجود سفير لاسرائيل هناك ساهم في ارتفاع وتيرة التوتر بين البلدين خلال الحرب حيث لم يكن هناك سفير اسرائيلي يحاول التواصل مع الامريكيين.

وقال الموقع ان السفير الاسرائيلي في واشنطن وفي اوج الازمة بين الولايات المتحدة الامريكية واسرائيل حول قضية تزويد اسرائيل بالاسلحة خلال الحرب خرج السفير الاسرائيلي في واشنطن رون دريمير الى عطلة عائلية استمرت اسبوعان حيث عاد الى اسرائيل ولم يعد الى واشنطن حتى خلال المناقشات الحادة بين تل ابيب و واشنطن حيث كان نتنياهو على علم باجازة السفير ولم يطلب منه العودة الى الولايات المتحدة.

ونقل الموقع عن سياسيين ومحللين قولهم انه هذا الموضوع يعكس فشل في ادارة نتنياهو للمعركة الدبلوماسية كما انه فشل في ادارة المعركة العسكرية سيما في ظل وقت ظهرت فيه ازمة دبلوماسية قوية في العلاقات بين البلدين حول صفقة اسلحة قررت واشنطن تاجيل ارسالها خلال استمرار المعارك بين اسرائيل وحركة حماس.

ونقل موقع واللا عن دبلوماسي اسرائيلي رفيع المستوى عمل في السلك الدبلوماسي الاسرائيلي بالماضي قوله ان هذا الموضوع يمثل فشلا وسوء ادارة حقيقي يستوجب فتح تحقيق بشانه موضحا انه كان اولى بالسفير الذي عينه نتنياهو البقاء في واشنطن واعلان حالة الطوارئ لا العودة لاسرائيل لامضاء وقت مع عائلته.

متحدث باسم سفارة اسرائيل في واشنطن قال ان السفير لم يكن في اجازة بل ان نتنياهو استدعاه لاستشارات سياسية كونه يثق برايه لكن الدبلوماسي الاسرائيلي قال انه ان صح تصريح المتحدث باسم السفارة فهذا يعني فشلا مضاعفا ولسببين الاول هو ان نتنياهو يعرف انه بلا سفير في اهم عاصمة بالعالم والثاني انه عين السفير مستشارا سياسيا له في وقت يحظى به نتنياهو بالعديد من المستشارين الذين لم يرسل بطلبهم او يحدثهم ما يعني تاكيد بسوء ادارة للمعركة الدبلوماسية والعسكرية.

واشار الموقع الى ان السفير الاسرائيلي دريمر عين في منصبه سفيرا لاسرائيل في واشنطن قبل عام وبقرار من نتنياهو نفسه كونه من الشخصيات المقربين لرئيس الوزراء في اسرائيل.