Monday, May 20, 2019
اخر المستجدات

106 نقطة معتمدة لبيع الإسمنت في غزة


| طباعة | خ+ | خ-

غزة / الوطن اليوم

أعلنت الشركة الفلسطينية للخدمات التجارية (سند)، عن اعتماد 106 نقاط بيع للإسمنت في جميع محافظات قطاع غزة، فيما بينت الشركة أنها ليست الجهة التي تحدد لمن يُباع الإسمنت.

وقال الرئيس التنفيذي للشركة، السيدة لؤي قواس “إن الشركة اعتمدت 106 نقطة بيع للإسمنت في قطاع غزة، وأرسلت أسماء أصحاب نقاط البيع لهيئة الشؤون المدنية، لاعتمادهم وإدراجهم في بيانات الوزارة والأمم المتحدة، مع أخذ الموافقة عليهم من الجانب الإسرائيلي، بناء على الآلية المعمول بها في القطاع حالياً”.

وأضاف قواس أن الشركة لا علاقة لها بآلية اعتماد المستفيدين من الإسمنت من أهلنا في قطاع غزة و أن الجهة المخولة بذلك حتى الان هي وزارة الأشغال العامة التي تقوم بتوزيع قسائم شراء الاسمنت، واستنأف قواس أن الشركة لا علاقة لها أيضا بآلية بيع الأسمنت في القطاع فالجانب الاسرائيلي يقوم بابلاغ هيئة المعابر الفلسطينية بعدد الشاحنات المسموح بادخالها و في أي مخازن يتم وضع هذه الكميات، وهذا كله يقرر حسب الآلية التي وضعتها الأمم المتحدة بالتنسيق مع وزارة الشؤون المدنية، والجانب الإسرائيلي، على أن تكون جميع بيانات الموزعين والموردين والمستفيدين مشتركة بين الجهات الثلاث (الأمم المتحدة، والشؤون المدنية، والجانب الاسرائيلي).

وأشار قواس إلى أن نقاط البيع في محافظات غزة الـ106 وزعت على محافظة شمال غزة 17 نقطة، وغزة 39 نقطة، والوسطى 12 نقطة، وخان يونس 16 نقطة، ورفح 22 نقطةـ سعيا منا لإيصال الإسمنت لكافة المناطق في القطاع لتسريع عملية إعادة الإعمار.

وأكد قواس أن عمل الشركة الأساسي هو إدخال الإسمنت لقطاع غزة، وتوفيره على مدار الوقت من دون انقطاع، ليتمكن المقاولون وأصحاب المشاريع والمنازل المدمرة من البناء وإعادة الإعمار في أسرع وقت، لكن عملنا يتوقف على مماطلة الاحتلال الإسرائيلي الذي يتحكم في المعابر وأوقات إدخال الإسمنت والكميات، ونحن نقوم بإدخالها فور السماح لنا بذلك وتسليمها للموزعين المعتمدين سابقا واللذين لا زلنا نتابع مع الأخوة في الشؤون المدنية اعتمادهم ليتسنى لهم استلام الاسمنت وتوزيعه الا أن الجانب الإسرائيلي لا زال يعيق ذلك، فلم يسمح حتى الان سوى لأربعة شركات من أصل 12 شركة (المعلن عنها مسبقا) باستقبال الاسمنت وبكميات ضئيلة جداً لا تلبي احتياج قطاع غزة

وقال قواس إن الشركة قامت في وقت سابق بإعداد منهجية لاعتماد وتأهيل الموزعين من ذوي القدرات والكفاءات والخبرات الفنية المناسبة لتوزيع الإسمنت، مع مراعاة التوزيع الجغرافي وفقاً لتقسيم محافظات غزة، واستيفاء شروط الجهات التنظيمية والرقابية المختصة والمشرفة على عملية ادخال وتوزيع الإسمنت.